الشريط الأخباري

روحاني: التنظيمات الإرهابية والتدخلات الأجنبية هما سبب التأخر في الوصول إلى حل سياسي للأزمة في سورية

طهران-سانا

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم ضرورة أن يكون حل الأزمة في سورية سياسيا مشيرا في الوقت نفسه إلى أن التدخلات الأجنبية هي سبب التأخر في الوصول إلى هذا الحل.

وأعرب روحاني خلال لقائه بقناة فرانس24 ومراسل صحيفة لوموند وصحيفة فرانس كولتور نشرته وسائل إعلام إيرانية عن أمله بحل الأزمة في سورية
خلال فترة قصيرة لافتا إلى أن التنظيمات الإرهابية تؤخر أيضا التوصل إلى الحل.

وفيما يتعلق بزيارته إلى أوروبا أكد روحاني أنها كانت ناجحة وإن إيران لم تكن “مطرودة” من قبل المجتمع الدولي إطلاقا سواء قبل الاتفاق النووي أم بعده.

وكان روحاني شدد خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند في باريس أول من أمس على أن المشكلة في سورية هي الإرهاب وتنظيم “داعش” الإرهابي داعيا الجميع إلى احترام خيارات الشعب السوري في تقرير مصيره ومن يحكمه.

ظريف: لا مفاوضات مع الأمريكيين حيال القضايا الإقليمية

في سياق آخر أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن لا مفاوضات مع الأمريكيين حيال قضايا المنطقة وأن سياسة إيران قائمة على الحد من التوتر فيها.

وأشار ظريف في تصريح إلى أن الأمريكيين عدلوا من شروطهم فيما يخص الأزمة في سورية لكنهم ما زالوا غير مدركين للحقائق.

ورأى ظريف “أن بعض جيران طهران ولا سيما السعودية قلقون من إنهاء التوتر لما تؤمن لهم هذه الأجواء من تغطية على سياساتهم الخطرة”.

وكان ظريف اعتبر في حديث على صفحته على موقع تويتر أمس أن زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى أوروبا “جسدت اقتدار إيران الدبلوماسي” مشيرا إلى بدء مرحلة جديدة من التعاون البناء والمتبادل بين إيران وأوروبا في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

ظريف: الحل الوحيد للجميع هو إنهاء الحرب في اليمن

طهران-سانا جدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف دعوة بلاده الى انهاء العدوان السعودي على …