“أربعينية سنابل الرصاص”..حفل تأبين للمناضلين الشهيدين القنطار والشعلان- فيديو

دمشق – سانا

تحت عنوان “أربعينية سنابل الرصاص” نظم اليوم فريق نسور سورية التطوعي حفلا تأبينيا بمناسبة مرور أربعين يوما على استشهاد المناضلين سمير القنطار وفرحان الشعلان في مكتبة الأسد الوطنية بدمشق.

وأكد عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام الدكتور خلف المفتاح في كلمة له أن قوافل الشهداء لن تتوقف إلا بالقضاء على المشروع الصهيوني وتحقيق النصر بفضل صمود الشعب السوري وتضحيات الجيش والمقاومة لافتاً إلى أن الشباب يثبت دائما التزامه بمسؤوليته الوطنية والإنسانية في إطار المواجهة مع المخطط الصهيوني الاستعماري الذي يتحالف مع المشروع الإرهابي التكفيري ويمثلان معا وجهان لعملة واحدة.

وشدد المفتاح على أهمية تكريس ثقافة المقاومة كسلوك عام في مواجهة العدو الصهيوني مبينا أن المناضلين القنطار والشعلان سطروا ملاحم بطولية ضد الاحتلال وهم قامات وطنية ستبقى ذكراهم خالدة في الوجدان .

وأوضح المفتاح أن الغرب والكيان الصهيوني يحاولان بكل الوسائل وعبر أدواتهم في المنطقة تقسيم الأوطان ونزع الفكر الوطني وتوجيه البوصلة بعيداً عن القضية الفلسطينية.

وفي كلمة له أعرب والد الشهيد فرحان الشعلان عن الفخر بشهادة ابنه إلى جانب المقاوم سمير القنطار واعتزازه بعمله ومقاومته للمشروع التكفيري الذي يستهدف سورية المتمسكة بالقضية الفلسطينية.

وفي كلمة فريق نسور سورية التطوعي عبر مدير المكتب الإعلامي في الفريق إيهاب جروس عن تقديره للإيمان الذي تحلى به عميد الأسرى المحررين الشهيد القنطار في قضيته وعناده في وجه سجانه إضافة إلى قيم الإباء والمقاومة التي حملها الشهيد الشعلان وشجاعته في وجه من احتل أرض الجولان.

وأكد جروس أن اغتيال الصهاينة للمقاومين لن يطفئ شعلة المقاومة ويبعد الشباب عن البندقية في مواجهة التنظيمات الإرهابية.

وتخلل الحفل فيلم وثائقي عن الفكر المقاوم والشهيدين القنطار والشعلان من إخراج حازم بخاري و قصيدة شعرية للشاعر إياد الحمد بعنوان تراب سورية المقاومة ترثي الشهيدين.

حضر الحفل عدد من أعضاء مجلس الشعب وأمين فرع القنيطرة لحزب البعث العربي الاشتراكي وليد أباظة ورئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة وعدد من أسر الشهداء وعدد من قادة الفصائل الفلسطينية بدمشق و المستشار في السفارة الإيرانية أحمد علي نور وند.

وكان المناضلان القنطار والشعلان وعدد من المواطنين استشهدوا في التاسع عشر من الشهر الماضي جراء قصف صاروخي إرهابي معاد على بناء سكني جنوب جرمانا بريف دمشق.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

المرابطون: الشهيد القنطار سيبقى في الوجدان مثالا للفخر والاعتزاز

بيروت-سانا أكدت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد سمير …