الشرطة الفرنسية: حظر التظاهر في الضاحية الشمالية لباريس وفي جادة الشانزيليزيه حتى 13 الشهر الجاري

باريس-سانا

أعلنت الشرطة الفرنسية اليوم حظر التظاهرات بجوار لوبورجيه الضاحية الشمالية للعاصمة باريس حيث يعقد مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ وكذلك في قطاع جادة الشانزيليزيه الشهيرة حتى 13 من الشهر الجاري.

ونقلت ا ف ب عن بيان لمديرية الشرطة الفرنسية قوله ان قرارات أخرى لحظر التظاهرات يمكن ان تتخذ بشكل محدد لضمان الامن العام وسلامة الأشخاص مشيرة الى ان المخالفين سيتعرضون لعقوبات تصل الى السجن ستة أشهر وغرامة بقيمة 7500 يورو.

وتشمل التدابير الامنية التي اتخذتها الشرطة الفرنسية مدنا عدة حول لوبورجيه هي “لاكورنوف” و”لوبورجيه دونيي” و “درانسي ولوبلان ميسنيل” في منطقة “سين سان دوني” الشعبية و “بونوي ان فرانس” في منطقة فال دواز المجاورة وفي باريس يشمل القرار قطاع الشانزيليزيه وغران باليه والكونكورد لان فعاليات رسمية عدة ستجري فيها في اطار مؤتمر الامم المتحدة حول المناخ.

وتفرض في فرنسا منذ اعتداءات باريس الارهابية في 13 تشرين الثاني الماضي التي أوقعت 130 قتيلا وعشرات الجرحى حالة الطوارئ التي ستمدد حتى نهاية شباط المقبل.

وكان وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف أعلن أول أمس ان عناصر الشرطة اعتقلوا 208 اشخاص بينهم 147 تم توقيفهم احتياطيا بعد مظاهرة في ساحة الجمهورية في باريس عشية افتتاح المؤتمر العالمي حول المناخ كما فرقت الشرطة بالقوة مئات من الناشطين البيئيين تظاهروا في العاصمة باريس عشية المؤتمر المذكور مستخدمة الغاز المسيل للدموع ضد المحتجين الذين تحدوا حظر التظاهر المفروض للتنديد بـ “حالة الطوارئ المناخية”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

انظر ايضاً

الشرطة الفرنسية تستخدم الغازات لتفريق محتجين في مدينة نانت

باريس-سانا استخدمت الشرطة الفرنسية الغازات المسيلة للدموع وخراطيم المياه لتفريق محتجين في مدينة نانت تظاهروا …