الشريط الأخباري

كاميرون يتخلى عن فكرة إجراء تصويت بشأن توجيه ضربات جوية ضد “داعش” في سورية

لندن-سانا

كشفت صحيفة التايمز البريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون تخلى عن فكرة طرح مشروع أمام مجلس العموم يجيز لقواته توجيه ضربات جوية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية وذلك بعد فشله في إقناع العدد المطلوب من نواب المعارضة الليبراليين بها.

وأوضحت الصحيفة أن رئاسة الوزراء في بريطانيا قررت عدم توسيع مشاركة القوات الجوية البريطانية في الضربات ضد مواقع تنظيم “داعش” الإرهابي وتمديدها من العراق إلى سورية وسط مخاوف من فشل كاميرون في الحصول على موافقة مجلس العموم بهذا الشأن ما سيؤدي إلى ظهوره بشكل ضعيف على الساحة الدولية ولا سيما بعد فشله عام 2013 في انتزاع موافقة البرلمان لشن عدوان عسكري على سورية.

ياتي ذلك في الوقت الذي دعت فيه لجنة الشوءون الخارجية البرلمانية فى بريطانيا في وقت سابق اليوم حكومة بلادها إلى التركيز على الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة في سورية معربة عن رفضها شن بريطانيا ضربات جوية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية.

ويشن الجيش البريطانى حاليا ضربات جوية ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في العراق في إطار التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ويرغب رئيس الحكومة ديفيد كاميرون بتوسيع هذه الضربات لتشمل تنظيم “داعش” في سورية.

وكان مسؤولون أمريكيون ومحللون أقروا بفشل الضربات الجوية التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في وقف تمدد تنظيم “داعش” الإرهابي أو الحد من هجماته الإرهابية الأمر الذي يؤكد حتمية وضرورة التنسيق مع دول المنطقة لمكافحة الإرهاب والقضاء على هذا التنظيم الإرهابي.

انظر ايضاً

البريطانيون يؤيدون خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي وكاميرون سيستقيل من منصبه

لندن-سانا وجه البريطانيون صفعة لمشروع الاتحاد الأوروبي بتصويتهم لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي ما …