الشريط الأخباري

حزب الاتحاد: نؤيد الحراك الشعبي المطالب بحل المشكلات المعيشية

بيروت -سانا

أكد حزب الاتحاد اللبناني تأييده الحراك الشعبي اللبناني الذي يشكل نضوجا شعبيا عاما وارتقاء للنضال الوطني مشيرا إلى أن الحراك الشعبي حاجة وطنية كبرى ومطلب إصلاحي.

وقال الحزب في بيان له اليوم..”إن مهزلة فض عروض المناقصات حول النفايات تجعل من لبنان ساحة مفتوحة للسماسرة والمنتفعين ومحمياتهم الذين بدؤوا بالضغوط لتمرير صفقاتهم بعد قرار مجلس الوزراء فامتلأت الشوارع من جديد بأكوام النفايات من دون أي وازع أخلاقي ما يقتضي محاسبتهم لمنع جشعهم من الوصول إلى صحة المواطن والإساءة إلى سمعة لبنان”.

ودعا الحزب القطاعات الشعبية إلى تأييد التحرك والمشاركة به بكل الوسائل المتاحة ليصبح أداة ضغط شعبية تعيد للشعب زمام المبادرة بعدما باتت معه الدولة اللبنانية في حالة شلل وانعدام توازن مشيرا إلى أن لبنان أصبح أمام أزمة نظام سياسي يولد مشكلات دائمة ومستمرة من كهرباء ومياه وصحة وتعليم ونفايات وبطالة وغلاء معيشة.

وطالب الحزب بإصلاح النظام السياسي عبر قانون انتخابي جديد يجسد الإرادة الشعبية من خلال تمثيل جميع فئات المجتمع اللبناني وضمن مهلة محددة لا تتعدى الشهر تجري بعدها الانتخابات النيابية وفق القانون الجديد خلال مدة ثلاثة أشهر.

بدوره أكد رئيس حركة الشعب النائب اللبناني السابق نجاح واكيم أن الأشخاص الذين نزلوا إلى ساحة رياض الصلح في بيروت لم تحركهم أي جهة سياسية وان الاحتجاجات حصلت بسبب الجوع الذي يعاني منه الشعب معتبرا أن أكثر من 95 بالمئة من الشعب يعتبرون الطبقة السياسية عبارة عن سارقين وأنه يجب العمل على إعادة تشكيل السلطة والدولة في لبنان .

من ناحيتها أشارت حملة “بدنا نحاسب” التي يقوم بها اللبنانيون منذ أيام للمطالبة بحل مشكلاتهم الداخلية والمعيشية في مؤتمر صحفي عقد في ساحة رياض الصلح ظهر اليوم إلى أن المظاهرات مستمرة حتى تحقيق المطالب الشعبية وأن المعركة هي مع السلطة التي لا تؤمن الحد الأدنى من العيش الكريم لافتة إلى أن عددا من الأشخاص يعتبرون في عداد المفقودين.

ودعت الحملة إلى الإفراج عن المعتقلين الذين اعتقلوا أمس والاستمرار بهذه التحركات والحفاظ على الشكل والمضمون لهذه المظاهرات.

انظر ايضاً

حزب الاتحاد اللبناني: المقاومة السبيل الوحيد لاسترجاع القدس

بيروت-سانا جدد حزب الاتحاد اللبناني التأكيد على أن المقاومة تشكل الخيار الوحيد لاستعادة القدس وكل …