الشريط الأخباري

حركة عدم الانحياز تؤكد أن تدمير جميع الأسلحة النووية هو الأولوية لأعضائها

طهران-سانا

أكدت حركة عدم الانحياز أن تدمير جميع الأسلحة النووية في العالم يشكل الأولوية الأساسية للدول الأعضاء فيها.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا اليوم عن مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي قوله في بيان تلاه نيابة عن الحركة أمام مؤتمر مراجعة معاهدة حظر الانتشار النووي المنعقد في نيويورك إن “هناك ضرورة لنزع السلاح النووي بوصفه أحد المواد المهمة لمعاهدة حظر الانتشار النووي” مشيرا إلى أن معاهدة حظر الانتشار النووي لا تقتصر على حظر انتشار الأسلحة النووية وإنما تلزم الدول بصورة حاسمة بتدمير هذه الأسلحة بالكامل.

واعتبر نجفي أن استخدام هذا النوع من السلاح يعد جريمة ضد الإنسانية وأن تدميره يشكل الضمان الوحيد لعدم استخدامه معربا عن القلق البالغ للدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز من العقيدة الدفاعية للدول النووية وحلف الناتو والقائمة على استخدام السلاح النووي.

ولفت نجفي إلى أن حركة دول عدم الانحياز تدعو الدول النووية إلى عدم تهديد الدول غير النووية إطلاقا باستخدام هذه الأسلحة حتى الوصول إلى التدمير الكامل لها.

يذكر أن “معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية” هي معاهدة دولية بدأ التوقيع عليها في الأول من تموز عام 1968 للحد من انتشار الأسلحة النووية التي تهدد السلام العالمي ومستقبل البشرية.

ووقع على الاتفاقية حتى الآن 189 دولة فيما لايزال كيان الاحتلال الإسرائيلي يرفض التوقيع عليها مايشكل أكبر تهديد للأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

انظر ايضاً

سورية تشارك بأعمال الاجتماع الوزاري لدول حركة عدم الانحياز

كراكاس-سانا انطلقت في العاصمة الفنزويلية كراكاس أمس أعمال الاجتماع الوزاري لدول حركة عدم الانحياز تحت …