غرفة صناعة دمشق: نحو 100 شركة في مهرجان التسوق الشهري بطرطوس بداية أيار المقبل

دمشق-سانا

توقع عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها محمد أكرم الحلاق أن يصل عدد الشركات المشاركة في مهرجان التسوق الشهري الذي تقيمه الغرفة في طرطوس بين 1 و7 الشهر القادم إلى نحو 100 شركة صناعية وطنية.

وأوضح الحلاق خلال اجتماع اللجنة المنظمة لمهرجان التسوق الشهري الذي تنظمه الغرفة شهريا خلال العام الحالي من 11 ولغاية 17 من كل شهر في مدينة الجلاء الرياضية بالمزة ضمن حملة “عيشها غير 2015” أنه بعد النجاح الذي لاقاه المهرجان والإقبال الكثيف من قبل الزوار في دمشق قررت الغرفة نقل المهرجان إلى عدد من المحافظات على أن تبدأ بمحافظة طرطوس اعتبارا من بداية أيار المقبل مبينا أن مهرجان دمشق سيبقى ثابتا في موعده ومكانه مع تبدل أعداد الشركات واختصاصاتها في كل شهر وحسب رغبات المشاركين.

وأكد الحلاق عضو اللجنة المنظمة للمهرجان في الغرفة أن الشركات المشاركة في مهرجان طرطوس توفر في معظمها ما تحتاجه العائلة السورية وبذات الحسومات التي كانت قد أعلنت في مهرجان دمشق والتي تصل في بعض المنتجات إلى 65 بالمئة لافتا إلى رغبة الشركات الصناعية المساهمة في تذكير المستهلك السوري بالمنتجات الوطنية المتوفرة في الأسواق ولحماية الصناعة السورية من المنتجات المستوردة المشابهة لها.

وكان مجلس إدارة الغرفة ناقش خلال اجتماعه الأخير الخميس الماضي التحضير لمهرجان التسوق الشهري بطرطوس إضافة إلى إقامة مهرجانات في اللاذقية وحماة وحمص والسويداء إلى جانب إقامة معرض شامل في العاصمة العراقية بغداد في نهاية الشهر الخامس 2015.

وأطلقت غرفة صناعة دمشق وريفها مهرجان التسوق الذي تنظمه شهريا على مدار العام اعتبارا من الشهر الحالي ضمن إطار حملة عيشها غير 2015 بهدف الترويج للمنتجات الصناعية الوطنية بشكل مباشر ما يوفر للمستهلكين سلعا بأسعار مخفضة.

وحملة “عيشها غير” مبادرة وطنية تستمر خلال عام 2015 ويشارك فيها أفراد ومؤسسات وشركات من القطاعين الحكومي والخاص بهدف تعميم سلوكيات موجودة على أرض الواقع تؤمن بالتغيير وعدم الاستسلام للظروف والتحديات وإعادة التركيز على أخلاقيات ميزت السوريين وتلونت بطيبتهم وتوفير مقومات وعروض ومبادرات يمكن أن تعمم الفائدة على المجتمع.

انظر ايضاً

صناعيو دمشق وريفها يطالبون بمزيد من التسهيلات

دمشق-سانا طالب المشاركون في الاجتماع السنوي للهيئة العامة لغرفة صناعة دمشق وريفها بتقديم المزيد من …