الشريط الأخباري

سورية تحتضن أبناءها.. ندوة ثقافية لشبيبة طرطوس حول مرسوم العفو العام

طرطوس-سانا

تركزت الندوة الثقافية التي أقامها فرع منظمة اتحاد شبيبة الثورة في طرطوس اليوم بعنوان “سورية تحتضن أبناءها” حول التعريف بمزايا المرسوم التشريعي رقم 22 لعام 2014 القاضي بمنح عفو عام عن الجرائم المرتكبة قبل 9-6-2014 وذلك في المركز الثقافي العربي بمدينة طرطوس.
واستعرض المحاضرون الجرائم التي شملها المرسوم وعلاقته بالأمن الاجتماعي مؤكدين أن المرسوم يهدف إلى استعادة أبناء الوطن المغرر بهم ليسهموا في تخليص سورية من الإرهاب وإعادة إعمارها ويعطي لكل متوار عن وجه العدالة امكانية تسليم نفسه خلال فترة تتناسب مع كونه داخل أو خارج البلد.
وأشار رئيس فرع المنظمة عدنان غانم إلى أهمية المرسوم الذي يفسح الطريق أمام من ضلوا للعودة إلى حضن الوطن والمساهمة في الدفاع عنه لإعادة الأمن والاستقرار إلى ربوعه.
وتركزت مداخلات الحضور على توضيح حالات الفرار الداخلي والخارجي وانواع العقوبات التي يشملها المرسوم وتدابير الإصلاح والرعاية بالنسبة للاحداث والإجراءات الاحترازية بالنسبة لاحتمالات تسليم أشخاص لأنفسهم بنية تكرار الإساءة والتآمر.
حضر الندوة عضوا قيادة فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي جمانة رمضان وهيثم عاصي وعدد من أعضاء مجلس الشعب.