أطفال طلائع البعث يؤدون تحية العلم في ساحة الوطن-فيديو

محافظات-سانا

أقامت فروع منظمة طلائع البعث في عدد من المحافظات اليوم فعاليات وطنية تضمنت أداء التحية للعلم ورفعه في عدد من الساحات العامة وتكريما لعدد من ذوي الشهداء الأطفال وفقرات فنية والقاء قصائد شعرية تعبر عن حب الوطن.

فبمناسبة أعياد آذار ونيسان أدى اليوم أطفال فرع دمشق لمنظمة طلائع البعث تحية العلم في ساحة الأمويين بدمشق.1

وأكد رئيس منظمة طلائع البعث الدكتور عزت عربي كاتبي أن النشاط جزء من عمل المنظمة في متابعة غرس قيم وأهداف المنظمة من حب الوطن وصدق الانتماء في الأجيال ورعايتها بعملية تشاركية وتكاملية بين المنظمة ووزارة التربية.

ولفت إلى أن رفع الأطفال للعلم السوري في ساحة الأمويين بما تحمله من رمزية رسالة “أن العلم السوري سيبقى مرفوعا بأيدي الأجيال القادمة” معتبرا أن “بناء الأطفال على حب العلم والوطن صمام الامان”.

وأشار عضو قيادة المنظمة ياسر صقر إلى أن تحية العلم تؤدي أسبوعيا في المدارس والظرف الحالي الذي تمر به سورية يقتضي أن نتشارك مع الإعلام والكادر الإداري وأهالي الأطفال لتحقيق هدف واحد هو تربية الأطفال على حب الوطن وقيم الانتماء وتحويلها إلى سلوكيات.

ورأى بعض الأهالي المشاركين في تحية العلم أن مشاركة أطفالهم لها “أهمية كبيرة وتعزز الثقة لديهم من خلال قيامهم بنشاطات فنية ووطنية أمام وسائل الاعلام وتزرع في نفوسهم حب الوطن”.

وعبر الأطفال المشاركون عن فرحتهم بأداء تحية العلم في الساحة العامة وترديد النشيد الوطني مؤكدين عزمهم على الدراسة والتفوق لرفع اسم سورية عاليا.

وقدم الأطفال العديد من الفقرات الفنية والوطنية المعبرة عن تماسك الأسرة السورية إضافة إلى قراءة بطاقة شهيد وهي عبارة عن بطاقة تعريف بالشهيد ومكان ولادته وعمره ومكان وزمان استشهاده.

وفي حماة نفذت مجموعة من أطفال منظمة طلائع البعث وقفة اعتزاز تحية للعلم العربي السوري في ساحة العاصي وتكريم 10 من ذوي الشهداء الأطفال الذين قضوا بتفجير جدرين العام الماضي.

وأشار أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي مصطفى السكري الى أن أطفال المنظمة هم أمل سورية المشرق ويعبرون من خلال هذه الوقفة عن حبهم لوطنهم وانتمائهم الصادق له واستعدادهم للدفاع عنه وبنائه عبر متابعة تحصيلهم الدراسي والتميز فيه موءكدا أن سورية بشعبها الصامد والمتشبث بمبادئه ستنتصر على أعدائها.

ولفت عضو قيادة منظمة الطلائع هيثم أبو مغضب إلى أن المنظمة تغرس في نفوس الاطفال القيم الوطنية والأخلاقية وتصقل مهاراتهم وتنمي معارفهم وإعدادهم فكرياً وبدنياً ليكونوا بناة حقيقيين للوطن داعيا إلى زيادة الاهتمام بالأطفال في ظل الأزمة الراهنة والعمل بشكل فاعل لتحصينهم ضد الفكر التكفيري من خلال حشد الطاقات للتصدي له بنشر فكر تنويري وتعزيز القيم التربوية والوطنية والأخلاقية.

شارك بالفعالية محافظ حماة الدكتور غسان خلف ورئيس مجلس المحافظة ونائب رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي وعدد من رؤساء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية ومديرو الدوائر الحكومية وفعاليات حزبية وأهلية.

وكان استشهد في الثاني من شهر أيار من العام الماضي 18 مواطنا بينهم 11 طفلا وجرح أكثر من 50 آخرين جراء تفجيرين إرهابيين في بلدتي جدرين والحميري بريف حماة.

وفي السياق ذاته أقام فرع الطلائع بحماة بيانا فنيا بعنوان “معا سنعيد إعمار سورية” بمشاركة أكثر من 100 طليعي وطليعية من وحدات “محمد علي بريدي وخالد ماميش وعمر السفاف ومحدثة البريدي وعدنان المالكي والتطبيقية الثانية”.

وتضمن البيان 7 فقرات فنية وموسيقية متنوعة ووطنية ورياضية وكورالا جماعيا قدمها الاطفال المشاركون عبروا فيها عن حبهم لوطنهم.

وشملت الفعالية افتتاح معرض فني لرسوم الاطفال في وحدة “محمد علي بريدي” واخر في “التطبيقية الثانية” ضم رسومات ولوحات ذات مواضيع مختلفة حول الوطن وتضحيات الجيش العربي السوري.

وبين عضو قيادة فرع الطلائع بحماة “رضوان الخالد” أن الهدف من هذه النشاطات هو تنمية مواهب الأطفال للوصول الى الطفل المبدع والرائد وغرس حب الوطن والانتماء للأرض.

وفي طرطوس اختتم فرع منظمة طلائع البعث حملته الوطنية لرفع العلم السوري في الساحات العامة وعلى أبنية المؤسسات الرسمية في الكورنيش البحري بالمدينة بمشاركة 400 طفل ومشرف طليعي.

وأوضح امين فرع طرطوس لطلائع البعث عيسى عويجان في تصريح لمراسل سانا ان هدف الحملة هو تعزيز القيم الإيجابية التي يرمز لها علم سورية من سيادة واستقلال وكرامة وإبراز دور منظمة الطلائع في تربية الاطفال على القيم والتمسك بعلم الوطن.

وعبر المشاركون من مدرستي فاطمة العلي وأبو فراس الحمداني عن اعتزازهم بالمشاركة برفع العلم وما يرمز إليه ذلك من إصرار على الصمود في وجه الحرب على الارهاب وعودة سورية معافاة وقوية.

حضر الفعالية امين فرع طرطوس لحزب البعث غسان أسعد وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ومديري التربية والزراعة وفعاليات حزبية ونقابية.

وبدأت الحملة في 25 اذار الحالي وشملت مقرات حكومية وحزبية ضمن مدينة طرطوس وريفها ومناطق بانياس والدريكيش وصافيتا والشيخ بدر.

وفي السويداء نظم فرع طلائع البعث فعالية وطنية تضمنت رفع العلم العربي السوري وأداء التحية له في مبنى مديرية الخدمات الفنية بمشاركة عشرات الطليعيين والطليعيات وفعاليات شعبية ورسمية مؤكدين أن رفع العلم وأداء التحية له يمثل رسالة للعالم أجمع مفادها أن الشعب السوري هو شعب حي وقادر على الصمود ولا أحد يستطيع النيل من وحدته الوطنية التي يجسدها هذا العلم.‏‏‏‏

وتضمنت الفعالية فقرات فنية وشعبية وغنائية قدمتها فرقة طلائع البعث للفنون الشعبية والقيت كلمات عبرت عن المحبة للوطن والوفاء له وضرورة الوقوف صفاً واحداً لمواجهة كل التحديات والموءامرات التي تستهدفه ودعم الجيش العربي السوري في تصديه لعصابات الغدر والإرهاب والإجرام.

وأكد أمين فرع السويداء لطلائع البعث جلال زين الدين أن الفعالية تهدف الى تعزيز قيم الوفاء والانتماء للوطن في نفوس هذا الجيل والتأكيد على أن العلم هو رمز وطني جامع لكل السوريين ويجسد أجمل صورة للوحدة الوطنية التي استطاعت مواجهة كل ما يحاك ضد سورية من مؤامرات.

انظر ايضاً

اختتام فعاليات مهرجان (صغار كبار.. الفنون تجمعنا) في حماة

حماة-سانا اختتمت اليوم في الصالة الرياضية بحماة فعاليات مهرجان (صغار كبار.. الفنون تجمعنا)