زاخاروفا: رئيس النظام الأوكراني خرج عن سيطرة الغرب وبدأ الآن بابتزازه

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الاتحاد الأوروبي ومؤسساته دمروا التقاليد الأوروبية والمسلمات القديمة للقانون، وحرفوا القيم والمثل العليا للإنسانية.

ووصفت زاخاروفا على حسابها في تلغرام الاقتراح المقدم من الاتحاد الأوروبي إلى صربيا للانضمام إلى العقوبات ضد روسيا والاعتراف باستقلال كوسوفو بأنه “أمر سخيف”، مشيرة إلى أنه لم يتبق من أوروبا سوى المرجع الجغرافي للقارة.

من جهة ثانية أكدت زاخاروفا أن رئيس النظام الأوكراني فلاديمير زيلينسكي خرج عن سيطرة الغرب وبدأ الآن في ابتزازه.

وقالت زاخاروفا: “يفهم الغرب أن زيلينسكي هو بالفعل خارج عن سيطرتهم الكاملة أي أنهم يتحكمون فيه في كل ما هو مفيد لهم، ولكن في الوقت نفسه دخل بالفعل في المدار غير القابل للتحكم به من تلقاء نفسه، إنه ببساطة يبدأ في ابتزاز الغرب بعدة طرق”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن هذا الأمر حدث دائما مع كل من أنشأه الغرب كأداة خاصة له، ثم بمرور الوقت يبدأ ذلك الشخص في إملاء شروطه، لافتة إلى أن أوكرانيا تحتاج الآن إلى المزيد والمزيد من الأموال والأسلحة الغربية، فيما الغرب يعاني من صعوبات جمة.

من جانب آخر أعلنت زاخاروفا أن روسيا أرسلت مذكرة إلى منظمة اليونسكو بسبب رفض إصدار تأشيرات دخول لممثلي روسيا للمشاركة في البرنامج الدولي، لتنمية الاتصالات في العاصمة الفرنسية باريس.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية أن السلطات الفرنسية لم تصدر تأشيرات للممثلين الروس للمشاركة في الحدث من خلال اليونسكو، وهو ما يستوجب توضيحا من هذه السلطات.

وبدأت فعاليات البرنامج الدولي لتنمية الاتصالات في الـ 24 من تشرين الثاني الجاري بالعاصمة باريس، وهي الدورة الثالثة والثلاثون للمجلس الحكومي الدولي للبرنامج الدولي لليونسكو.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

زاخاروفا: الناتو انخرط بشكل كامل في النزاع الأوكراني

موسكو-سانا أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن حلف شمال الأطلسي “ناتو” انخرط بشكل …