وزير النفط الإيراني: هناك إرادة سياسية تعمل على الخلل بالسوق النفطية

طهران-سانا

أكد وزير النفط الإيراني بيجن نامدار زنكنه أن بلاده لن تتخلى عن حصتها في منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” موضحا أن هناك إرادة سياسية تعمل على الخلل في السوق النفطية وفي حال إزالة هذه الإرادة فان سعر النفط سيرتفع.

وأشار زنكنه في تصريح له اليوم الى ضرورة رفع أسعار النفط العالمية وقال من عمد الى خفض اسعار النفط بات اليوم يعاني من تداعيات أعماله.

وكانت أسعار النفط انخفضت في الاسواق العالمية خلال الأشهر الماضية إلى أقل من 50 دولارا للبرميل الواحد وهو اقل مستوى لها منذ ست سنوات.

كما أشار زنكنه الى ان بلاده بالرغم ما فرض عليها من عقوبات تمكنت من المضي قدما وتحقيق العديد من الانجازات لافتا الى ان تدشين العديد من المشاريع في حقل بارس الجنوبي لانتاج الغاز يثبت قدرات الشعب الايراني رغم العقوبات.

وأكد زنكنه أن مشاركة بلاده في المفاوضات النووية مع مجموعة خمسة زائد واحد ليس من منطلق ضعفها بل إنها تعمل على إقامة علاقات قائمة على المنطق مع العالم أجمع موضحا انه في حال ازالة العقوبات ستتمكن ايران من تحقيق قفزة كبيرة في صناعة النفط.

ووصف زنكنه تدشين المرحلة 12 من حقل بارس الجنوبي الغازي أمس بالتزامن مع الذكرى الرابعة والستين لتأميم صناعة النفط بأنه إنجاز بالغ الأهمية.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني أكد في تصريح له أمس على هامش مراسم تدشين المرحلة 12 من حقل بارس الجنوبي في عسلوية جنوب إيران ان الحكومة الايرانية تركز كثيرا على تنفيذ سياسة الاقتصاد المقاوم وهناك مشاريع مختلفة يتم انجازها في هذا المجال وان المرحلة 12 من مشروع بارس الجنوبي الذى دشن اليوم هي رمز لاجتياز ايران العقوبات الغربية.

 

انظر ايضاً

زنكنه: واشنطن تستخدم النفط كسلاح وتزعزع أمن الطاقة في العالم

طهران-سانا أكد وزير النفط الإيراني بيجن زنكنه قدرة إيران على إنتاج وتصدير النفط والوصول إلى …