سياسي فرنسي: الناتو يمثل التهديد الأول للسلام العالمي

باريس-سانا

أكد السياسي الفرنسي هيرفيه جوفين وهو أحد أعضاء البرلمان الأوروبي أن حلف شمال الأطلسي (الناتو) يمثل التهديد الأكبر للسلام العالمي لأنه يدفع الاتحاد الأوروبي للمواجهة مع روسيا والصين ويسعى جاهداً لتدمير (المنطقة العازلة) من خلال إجبار الدول المحايدة على الانحياز والوقوف إلى أحد الجانبين في هذه المواجهة.

وأضاف جوفين في مقابلة مع وكالة (تاس) الروسية: “بفضل دعاية الناتو واسعة النطاق فإن الحلف يتحول من تحالف عبر المحيط الأطلسي إلى هيكل عالمي حيث يعتبر الناتو أن الاتحاد الأوروبي بات( مكتبا لتسجيل أعضائه)”.

ووفقاً لذلك “فإنه يضع عدداً من الدول التي لم تكن أبداً جزءاً من الاتحاد الأوروبي جغرافياً أو سياسياً تحت ضغط متزايد وذلك للاعتراف بهم في التحالف العسكري”.

وأكد جوفين أن الناتو يمثل التهديد الأكبر للسلام في العالم بأسره لأنه يطوق روسيا ويستعد ليطوق الصين منوهاً بأن خنوع الاتحاد الأوروبي للناتو والذي في حقيقة الأمر يصب في المصالح الأنجلوأمريكية هو أمر غريب بالنسبة لأوروبا وذلك نتيجة الجهل الصادم للحكومات الأوروبية ومن نصبتها هناك على رأس المؤسسات الأوروبية”.

وأضاف جوفين “إن الدبلوماسية الأمريكية وقعت في أيدي مجموعة من المحافظين الجدد الذين يحلمون بسحق أي عدو على أساس ديني” لافتاً إلى أن الخطر يكمن في تجاهل الواقع الذي أصبح ميزة السياسة الأمريكية وبالتالي الأوروبية اليوم معتبراً أنه ليس هناك ما هو أخطر في السياسة الخارجية من تقسيم الناس إلى أشرار وصالحين.

وكانت اتزيار اريتا الخبيرة في العلاقات الدولية البروفيسورة في جامعة مدريد أكدت في وقت سابق اليوم أن الناتو حلف يروج للحلول العسكرية ويجب ألا يكون موجوداً.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

حزب تشيكي: الناتو حلف ذو طابع عدواني ساهم في خلق أزمة أوكرانيا

براغ-سانا أعلن الحزب الشيوعي التشيكي المورافي معارضته زيادة الوجود العسكري لحلف شمال الأطلسي