الجعفري: سورية من الدول الرائدة في التوعية بالقانون الدولي الإنساني

دمشق-سانا

تحت عنوان “القانون الدولي الإنساني” سبل التنفيذ الوطني والمواءمة التشريعية نظمت اللجنة الوطنية السورية للقانون الدولي الإنساني بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم ورشة عمل وذلك في فندق شيراتون دمشق.

الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والمغتربين رئيس اللجنة الوطنية السورية للقانون الدولي الإنساني أكد خلال افتتاح الورشة أن سورية من الدول الرائدة عالمياً في مجال التوعية بالقانون الدولي الإنساني مضيفاً: “نحن في سورية مضينا قدما في هذا المضمار”.

وبين الجعفري أن اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني تعمل على الوفاء بالتزامات الجمهورية العربية السورية ذات الصلة بالتوعية بالقانون الدولي الإنساني ونشره ومواءمة التشريعات الوطنية المصدق عليها والتي تلتزم بتطبيق قواعدها منوها بدور اللجنة الدولية للصليب الأحمر في دعم عمل اللجنة الوطنية.

وأكد الجعفري أهمية دور الحكومة السورية في تقديم كل التسهيلات المطلوبة للجنة الدولية للصليب الأحمر لتمكينها من ممارسة عملها الإنساني في تلبية احتياجات السوريين المتضررين من الحرب الإرهابية والاجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية لافتاً إلى الأهمية الكبيرة التي توليها الدولة السورية لموضوع التزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني اخذين بالاعتبار التحديات القائمة والاتهامات المتكررة والمسيسة الموجهة لسورية في المحافل الدولية.

وأكد الجعفري في تصريح للصحفيين أهمية بناء القدرات الوطنية وتعزيز المعارف في مجال القانون الدولي الإنساني ومواكبة التطورات ذات الصلة وسبل تعزيز تطبيق القانون الإنساني في مؤسسات الدولة ومن بينها المناهج التدريسية في المدارس الوطنية.

كريستوف مارتن رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في سورية قال: إن اللجنة الدولية للصليب الأحمر منظمة إنسانية غير حكومية وغير منحازة هدفها الأساسي تقديم المساعدات الإنسانية وحماية السكان المدنيين وهو أساس عمل القانون الدولي الإنساني كما تسعى لمنع المعاناة والتوعية حول مخلفات الحرب وتعزيز مبادئ القانون الدولي الإنساني بالتعاون مع الجهات الحكومية والوزارات والبرلمانات مؤكداً مواصلة العمل على تطوير خبرات كبيرة في مجال القانون الدولي الإنساني عبر الحوار مع الجهات الحكومية وورشات العمل والمسوح التقنية.

من جهته أكد الأمين العام لمنظمة الهلال الأحمر العربي السوري المهندس خالد عرقسوسي أهمية تطبيق القانون الدولي الإنساني ونشره على أكبر قدر ممكن وخاصة في ظل الحروب والأزمات الإنسانية مشيراً إلى التعاون البناء مع منظمة الصليب الأحمر.

وتضمنت الورشة جلسات حوارية تركزت خلالها المداخلات على أهمية القانون الدولي الإنساني باعتباره فرعاً من القانون الدولي بهدف نظم الحروب والنزاعات المسلحة وحماية السكان المدنيين.

كما استعرض المشاركون أهمية التعاون الوثيق بين اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمساعدات الإنسانية المقدمة الغذائية وغير الغذائية والرعاية الصحية وخاصة فيما يتعلق بمجال الأطراف الصناعية للمتضررين وجرحى الحرب والتعاون مع الجراحين السوريين إضافة إلى دعم قطاع المياه تحت شعار “أكبر من أن تنهار” لإعادة صيانة محطات المياه والآبار المتضررة من الحرب الإرهابية عبر الطاقات البديلة والمتجددة.

وأوصى المشاركون في الورشة بمواصلة العمل على النظر في التشريعات الوطنية بهدف تعزيز مواءمتها مع أحكام القانون الدولي الإنساني ما يرسخ التزام سورية بالاتفاقيات الدولية والقانون الدولي.

حضر الورشة معاون وزير الإعلام أحمد ضوا ومديرة إدارة المنظمات الدولية في وزارة الخارجية والمغتربين رانية الحاج علي وممثلون عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والجامعة الافتراضية السورية.

مها القحف

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الجعفري يبحث مع ممثلي وكالات الأمم المتحدة العاملة في سورية آليات تنفيذ مشاريع التعافي المبكر

دمشق-سانا بحث نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور بشار الجعفري مع رؤساء مكاتب وبعثات وكالات الأمم …