التغير المناخي ضمن مؤتمر علمي بجامعة حلب

حلب-سانا

تضمنت أعمال المؤتمر العلمي حول التغير المناخي الذي تقيمه جامعة حلب جلسات حوارية عن تأثيرات التغير المناخي ودور الأرصاد الجوية في الكشف عنه إضافة إلى إدارة الموارد المائية للتكيف مع المتغيرات المناخية والحد من مخاطرها.

وأوضح الدكتور ماهر كرمان رئيس جامعة حلب أهمية هذا المؤتمر الذي يقام على مدار يومين بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة حلب في تسليط الضوء على التغير المناخي وتأثيره على الأمن الغذائي وصناعة السياحة ومناقشة الحلول للحد من هذه التغيرات لكون هذه القضية باتت تشغل حيزاً كبيراً لدى المنظمات الدولية والجامعات ومراكز الأبحاث بسبب الانعكاسات لهذا التغير الذي يعيشه كوكبنا لافتاً إلى دور الجامعة المحوري للربط بين العلوم الطبيعية و التطبيقية واستخدام الطرق الحديثة واستخدام النظم ذات الارتباط الوثيق مع البيئة والاقتصاد من أجل حل المشكلات.

وأشارت الدكتورة رؤى ناشد رئيس قسم الجغرافيا بكلية الآداب إلى أهمية عقد مثل هذه المؤتمرات حول التغير المناخي بهدف معالجة هذه الظاهرة وتحقيق الأمن الغذائي والمائي فيما أشار مدير معهد إيبلا السياحي والفندقي بحلب الدكتور همام عبد الكريم إلى أن التغير المناخي يعتبر ظاهرة جغرافية من المهم تسليط الضوء عليها والانفتاح على المؤسسات التعليمية ومراكز الأبحاث للتعاون في طرح مشكلات التغير المناخي وإيجاد حلول لها فيما لفت الدكتور مصطفى عثمان عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية إلى أهمية هذا المؤتمر ولا سيما في ظل سنوات التغير المناخي والجفاف التي مرت بها .

زينب شحود

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

معرض لأساتذة كلية الفنون الجميلة بجامعة حلب

تصوير:جورج اورفليان