الشريط الأخباري

ميشوستين: تجميد الغرب للأصول الروسية قوض الثقة بالنظام المالي الدولي

موسكو-سانا

أعلن رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين أن الغرب يحاول إلغاء روسيا وشطبها من خريطة العالم مشيراً إلى أن الضغط الغربي يشمل العديد من المجالات وحتى الروس المقيمين في الخارج.

ونقلت وكالة تاس عن ميشوستين قوله اليوم إن العقوبات على روسيا تهدف إلى تدمير اقتصادها وتقييد تنميتها معتبراً أن قرار الغرب تجميد الأصول الروسية في الخارج قوض الثقة بالنظام المالي الدولي وبالعملات الاحتياطية.

وأشار ميشوستين إلى أن العقوبات أطلقت خطوات مدمرة على الاقتصاد العالمي مشدداً على أنه يوجد لدى روسيا كل ما تحتاجه للسير في طريقها بكرامة.

وأكد ميشوستين أن الجهات الحكومية الروسية تقوم بالعمل المنهجي لمواجهة محاولات الغرب تدمير البلاد والإضرار بمواطنيها.

وفيما يتعلق بالأمن الغذائي أوضح رئيس الوزراء الروسي أن بلاده حققت الاكتفاء الذاتي الكامل من الحبوب والزيت والسكر وعززت أمنها الغذائي كما أنها أنشأت بنية تحتية وطنية للمدفوعات وجعلت الاقتصاد أكثر مرونة بعد فرض العقوبات الأولى عليها عام 2014.

ولفت ميشوستين إلى تنفيذ أنشطة منذ بدء العقوبات لجعل الاقتصاد الروسي أكثر مرونة من الناحية الهيكلية وتنويع الصادرات حيث انخفضت حصة قطاع النفط والغاز فيها من الثلثين عام 2013 إلى أقل من النصف العام الماضي.

وكشف ميشوستين أن “مغادرة بطاقات (فيزا وماستر كارد) من روسيا وانفصال العديد من البنوك الكبرى عن نظام سويفت لم يؤد الى فشل في المدفوعات داخل البلاد” مشيراً إلى أن بنك روسيا أنشأ البنية التحتية الوطنية للدفع في المجال المالي.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

ميشوستين: التخلي عن الدولار لا يزال في مركز الانتباه

موسكو-سانا أعلن رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين أن ربط بنوك رابطة الدول المستقلة بنظام نقل …