100 طالب وطالبة يستكملون العمل في مشروع (الحديقة البيئية) بجامعة البعث

حمص-سانا

عمل متواصل على تجميل المسطحات الخضراء ضمن حرم جامعة البعث بحمص يقوده طلبة وأساتذة كلية الزراعة في إطار مشروع الحديقة البيئية الذي انطلق العام الماضي لتجميل موقع الجامعة عبر تأهيل وتجميل الحديقة الداخلية لكلية الزراعة حيث يتم اليوم استكمال المشروع بزراعة السور الجنوبي للجامعة.

الهدف من المشروع حسب الدكتور عبد الباسط الخطيب رئيس جامعة البعث تحسين المنظر الجمالي للجامعة والاستفادة من المساحات غير المزروعة بتدريب الطلاب وتطبيق المعارف النظرية وبعض الجلسات العملية الحقلية فيها واكساب الطلاب مهارات زراعية ودعم العملية التعليمية بالمجمل وخاصة أن عدداً من مشاريع تخرج الطلاب تمحورت حول المشروع.

وذكر الخطيب لـ سانا أنه جرى البدء بالعمل في الحديقة بمساحة 650 متراً مربعاً العام الماضي قبل أن يتم مع بداية العام الدراسي الحالي توسيع الحديقة من جهة السور الجنوبي للجامعة مع ازدياد مستمر في مساحتها كل عام لمضاعفة المساحات الخضراء بالجامعة.

الدكتور محمد المصري عميد كلية الزراعة أوضح أن التوسع نحو السور الجنوبي للجامعة البالغ طوله نحو 2 كم يمنح مساحة إضافية لتدريب الطلاب وإكسابهم خبرات في عمليات الزراعة والجني والحصاد والتعرف على أنواع الأشجار والنباتات الموجودة كتطبيق عملي لبعض المقررات الدراسية في السنوات الأولى والثانية والثالثة التي تتضمن الزراعة البيئية والحراج والبساتين وتطبيقاً لمشاريع تخرج لطلبة السنة الخامسة مبيناً أنه تتم زراعة السور بالأشجار المثمرة وبعض النباتات الرعوية بما يحقق الجوانب العلمية والعملية والجمالية للجامعة.

المهندس حسان تكروني المشرف على المشروع أكد أهمية وجود الحدائق النباتية البيئية في حرم الجامعات بهدف إجراء الأبحاث العلمية وجعلها مركزاً بحثياً مصغراً لطلاب الزراعة والكادر العلمي مبيناً أنه ومع بداية الفصل الدراسي الثاني من العام الحالي شارك نحو 100 طالب وطالبة بالعمل في الحديقة التي شملت زراعتها 165 نوعاً من الأشجار والنباتات.

الطالب علي إبراهيم أكد أن المشروع وفر مساحة لتطبيق الجانب العملي في كلية الزراعة بما يضيف وينمي الكثير من الخبرات والمعارف لدى الطلاب في مجال العمل الحقلي كالفلاحة وإزالة الأعشاب الضارة وزراعة الشجيرات الحراجية والمثمرة فيما قالت الطالبة شذا حسن “نشارك كطلبة في المشروع بهدف تطبيق جانب واسع من المعلومات النظرية التي اكتسبناها خلال الدراسة على أرض الواقع”.

مثال جمول

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

ندوة في جامعة البعث للتوعية بأهمية التطعيم باللقاح المضاد لكورونا

حمص-سانا أكد الدكتور زياد ليوس رئيس برنامج صحة الطفل واللقاح في مديرية الصحة بمحافظة حمص