بكين: واشنطن تستخدم العقوبات ضد الدول لتحقيق مصالح غير قانونية

بكين-سانا

أكدت وزارة الخارجية الصينية أن النهج الذي تتبعه الولايات المتحدة من خلال فرض عقوبات ضد شعوب ودول العالم تسبب بكوارث إنسانية جسيمة تدمر التنمية الاقتصادية والاجتماعية في هذه البلدان.

وقال المتحدث باسم الوزارة تشاو ليجيان في بيان اليوم إن الولايات المتحدة هي إمبراطورية العقوبات الوحيدة في العالم التي استخدمت العقوبات كأداة للحفاظ على موقعها المهيمن وكسب مصالح غير قانونية والتباهي بها مضيفاً ليس للولايات المتحدة الحق في جعل الناس يدفعون ثمن مصلحتها الذاتية.

ودعا ليجيان الولايات المتحدة إلى التوقف عن إثارة الفوضى في أوكرانيا من أجل تحقيق المكاسب وتقديم الدعم الجدي لتحقيق السلام فيها من خلال إجراءات عملية في حال كانت صادقة في رغبتها بالحل.

وأوضح ليجيان أن الولايات المتحدة تستخدم عصا العقوبات ضد روسيا  وتخدع أوروبا وتدفعها لفرض حظر كامل على النفط والغاز الروسي لتخلق فرصاً للمؤسسات المالية في وول ستريت لاقتناص سندات الشركات الروسية.

وجدد ليجيان التأكيد على أن الصين كانت دائماً صانعة للسلام العالمي ولا تشكل تهديداً لأي أحد كما أنها مساهم حقيقي في التنمية العالمية ومدافع قوي عن النظام الدولي وسوف تتبع بلا هوادة طريق التنمية السلمية.

 متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الخارجية الصينية: الولايات المتحدة خبيرة باللعب بالمعلومات المضللة

بكين-سانا أكدت وزارة الخارجية الصينية أن الولايات المتحدة تمتلك خبرة حقيقية