الفلبين في حالة تأهب بسبب استمرار ثوران بركان تال

مانيلا-سانا

أصدرت السلطات الفلبينية اليوم تحذيرات للبقاء في حالة تأهب بعد أن أطلق بركان تال من جديد بالقرب من العاصمة الفلبينية مانيلا عمودين من الدخان في إشارة على استمرار ثورانه الذي بدأ أمس ما دفع السلطات إلى حث السكان في جنوب البلاد على مغادرة منازلهم.

ونقلت رويترز عن وكالة علوم الزلازل والبراكين قولها “إنه تم تسجيل 14 زلزالاً حول البركان في غضون الـ 24 ساعة بعد الثوران الأول وأن النشاط من الفوهة الرئيسية كان يهيمن عليه تصاعد السوائل البركانية الساخنة في البحيرة التي يقع بها” محذرة من احتمال انطلاق حمم بركانية قوية في حال حدوث ثورات بركانية أقوى في وقت لاحق.

وظل التأهب للبركان عند المستوى الثالث على المقياس الخاص بذلك وهو ما يعني تسرب صخور منصهرة عند الفوهة الرئيسية فيما قد يؤدي إلى مزيد من الانفجارات اللاحقة.

من جهته أعلن مكتب الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي أنه يراقب الوضع عن كثب وأنه حتى الآن جرى إجلاء ما يقرب من ثلاثة آلاف شخص إلى ملاجئ مؤقتة.

ويقع بركان تال في بحيرة بإقليم باتانغاس جنوب مانيلا وأطلق عمودا بلغ ارتفاعه 800 متر ثم آخر بارتفاع 400 متر وجاء ذلك في أعقاب ثوران للبركان حدث أمس نتيجة تفاعل صخور منصهرة فائقة الحرارة مع الماء.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

مقتل ثلاثة من قوات الأمن بإطلاق نار داخل مركز اقتراع جنوب الفلبين

مانيلا-سانا قتل ثلاثة من قوات الأمن الفلبيني بإطلاق نار اليوم داخل مركز اقتراع في وقت …