عــاجــل المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة: إيران تعارض أي نوع من الإجراءات العسكرية التركية في سورية لأنه يشكل انتهاكاً لوحدة أراضيها وسيادتها الوطنية وسيؤدي إلى مزيد من التصعيد

محافظ الحسكة يتفقد واقع الأسر النازحة في مراكز الإيواء المؤقتة

الحسكة-سانا

تفقد محافظ الحسكة غسان خليل واقع الأسر النازحة في مراكز الإيواء المؤقتة التي تم افتتاحها للأهالي النازحين من حي غويران بعد حالة الفوضى الحاصلة في محيط سجن الثانوية الصناعية والقصف الذي طال منازل المدنيين والبنى التحتية في الحي من قبل طائرات المحتل الأمريكي.

وأكد المحافظ خلال الجولة استمرار الجهود الحكومية لتقديم الدعم والمساعدة للأسر النازحة من الأحياء الجنوبية مشيراً إلى أن عددها تجاوز الـ 4000 وتم افتتاح 7 مراكز إيواء وتقديم الخدمات الضرورية من أغطية وفرشات ووجبات طعام يومية وذلك من خلال الجمعيات الخيرية وبإشراف مباشر من مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل إضافة إلى الرعاية الصحية.

وأضاف خليل أن المنظمات الدولية لم تتدخل خلال الأيام الستة الماضية وطلبنا منهم أن يقوموا بزيارة مراكز الإيواء للاطلاع على الواقع مباشرة وأن تكون هذه المنظمات فاعلة وتقوم بدورها المحدد وتقديم المساعدة على ضوء تقييم هذه المراكز ومعرفة احتياجاتها.

وطالبت الأسر خلال جولة المحافظ بضرورة تدخل المنظمات الإغاثية لتقديم المساعدة والدعم في ظل الأعداد الكبيرة مشيدة بالدور الحكومي والجهود التي بذلت لتأمين أماكن آمنة وتقديم كل الخدمات الأساسية لهم بمشاركة جميع الجمعيات الخيرية والمبادرات الأهلية.

وقصفت قوات الاحتلال الأمريكي أبنية ومنشآت في محيط سجن الثانوية الصناعية خلال الأيام القليلة الماضية بذريعة ملاحقة فارين من سجن الثانوية الصناعية بحي غويران في مدينة الحسكة بينها أبنية كلية الاقتصاد ومدرجات الهندسة المدنية ومقر بناء فرع الجامعة ومرآب الآليات ومعهد المراقبين الفنيين إضافة لعدد من منازل الأهالي في الأحياء المجاورة ما دفع آلاف المواطنين إلى النزوح خوفاً على حياتهم باتجاه مركز المدينة ومناطق سيطرة الدولة.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

خليل يبحث مع ماورير واقع العمل الإغاثي والإنساني في محافظة الحسكة

الحسكة-سانا أكد محافظ الحسكة غسان خليل خلال لقائه رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير …