أنطونوف:الإدارة الأمريكية تسعى لتقليص عدد الدبلوماسيين الروس فيها

واشنطن-سانا

أكد السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف أن الإدارة الأمريكية تعمل كل ما في وسعها لتقليص عدد الدبلوماسيين الروس العاملين في البلاد.

ونقلت روسيا اليوم عن أنطونوف قوله: “إن الأمريكيين يعملون اليوم كل ما بوسعهم للحد من الحضور الدبلوماسي الروسي في الولايات المتحدة” مشيراً إلى أن هناك قنصليتين روسيتين مازالتا مفتوحتين في هيوستن ونيويورك لكنهما عاجزتان عن العمل في الحقيقة حيث لا يوجد دبلوماسيون وموظفون.

وأوضح أنطونوف أن القسم القنصلي بالسفارة في واشنطن اضطر أن يأخذ على عاتقه الجزء الأكبر من العمل لتقديم الخدمات القنصلية للمواطنين الروس والأجانب وأنه عندما طرد الأمريكيون 24 دبلوماسياً في أول عملية طرد تم منح التأشيرات لنصف عدد الدبلوماسيين الذين كان من المقرر أن يستبدلوهم.

وأضاف السفير الروسي أن الخارجية الأمريكية أبلغت الدبلوماسيين الروس بأن السفير سيضطر للمغادرة بحلول نيسان إن لم تنفذ موسكو مطالب واشنطن بشأن منح تأشيرات الدخول لحراس السفير الأمريكي في موسكو لافتاً إلى عدم وجود أي تقدم في قضية الممتلكات الدبلوماسية أو منح التأشيرات وتطوير العلاقات بل إن الأمور تتجه نحو الأسوأ.

وختم أنطونوف أنه لم يتم عمل أي شيء لتطبيع عمل البعثات الدبلوماسية مشيراً إلى أن مجموعة أخرى من الموظفين في السفارة الروسية تغادر الولايات المتحدة اليوم مع عائلاتهم بسبب تقييد الجانب الأمريكي لمدة عمل الدبلوماسيين على الأراضي الأمريكية بثلاث سنوات.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

أنطونوف: قرار منظمة الدول الأمريكية تعليق عضوية روسيا خاطئ

واشنطن-سانا استنكر السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف قرار منظمة الدول الأمريكية تعليق عضوية روسيا …