الدوما: صواريخ (تسيركون) بديل لأي قواعد عسكرية روسية في الخارج

موسكو-سانا

اعتبر رئيس لجنة الدفاع بمجلس الدوما الروسي أندريه كارتابولوف أنه في ظل وجود صواريخ تسيركون التي تفوق سرعتها سرعة الصوت لا حاجة لوجود قواعد روسية في الخارج ولا سيما في أمريكا اللاتينية.

وقال كارتابولوف خلال برنامج تلفزيوني اليوم في ظل وجود أسلحة حديثة مثل التي تفوق سرعتها سرعة الصوت لم تعد هناك حاجة لنشر قواعد عسكرية روسية في كوبا وفنزويلا موضحاً أنه في نقطة مشروطة واحدة في المحيط الأطلسي تكون هناك سفينة مسلحة بصواريخ تسيركون قادرة تماماً على تنفيذ أي مهام والمغادرة على الفور ويمكن أن تكون سفينة عائمة أو غواصة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن في الـ 24 من الشهر الماضي عن إجراء اختبار ناجح لإطلاق رشقة من صواريخ تسيركون فرط الصوتية المضادة للسفن.

وتسيركون هو أول صاروخ روسي مجنح وفرط صوتي قادر على القيام برحلة إيرودينامية طويلة المدى مع القيام بمناورة في الطبقات الكثيفة من الغلاف الجوي باستخدام قوة الدفع لمحركه الخاص على طول مسافة التحليق وتصل سرعته القصوى إلى 9 ماخ أي 9 أمثال سرعة الصوت ويبلغ مداه الأقصى نحو ألف كم وهو قادر على ضرب الأهداف الموجودة على سطح الماء وعلى البر بالفعالية نفسها.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الدوما: تعليق عضوية روسيا في مجلس أوروبا عديم الجدوى

موسكو-سانا اعتبر نائب رئيس مجلس الدوما الروسي بيوتر تولستوي أن قرار مجلس أوروبا تعليق عضوية …