بكين: على واشنطن التوقف عن تسييس الرياضة 

بكين-سانا

طالبت الصين الولايات المتحدة بالتوقف عن محاولاتها تسييس الرياضة والتراجع عن التصعيد فيما سمته “المقاطعة الدبلوماسية” لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين وإلا فإن الأخيرة ستتخذ تدابير مضادة.

ونقلت وكالة شينخوا عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان قوله في مؤتمر صحفي اليوم ردا على سؤال عن خطة إدارة جو بايدن بشأن إعلان “مقاطعة دبلوماسية” هذا الأسبوع.. “على الولايات المتحدة أن تأخذ شواغل الصين على محمل الجد وتمتنع عن تسييس الرياضة وتتوقف عن تصعيد ما تسمى “مقاطعة دبلوماسية” لدورة الألعاب الشتوية من أجل تجنب التأثير السلبي على الحوار والتعاون بين البلدين في مجالات مهمة”.

وأكد تشاو أن الأولمبياد الشتوية ليست مسرحا للاصطناع والتلاعب السياسي مضيفا أن تصعيد السياسيين الأمريكيين المستمر لما تسمى “المقاطعة السياسية” على الرغم من عدم دعوتهم لحضور دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين ينتهك الميثاق الأولمبي ويسيء للشعب الصيني ويعد استفزازا سياسيا خالصا.

وردا على تصريحات رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون التي قال فيها إن أستراليا تدرس بدورها مسألة “المقاطعة الدبلوماسية” للدورة قال تشاو “إن اللاعبين الرياضيين في أنحاء العالم يجب أن يكونوا هم نقطة التركيز في الأولمبياد الشتوية وليس السياسيون”.

وأضاف المتحدث “هؤلاء السياسيون الذين يثيرون صخبا بشأن المقاطعة يسعون وراء مصالحهم السياسية الخاصة ولا أحد يهتم بقدومهم من عدمه ولن يؤثر هذا على استضافة بكين الناجحة لدورة الألعاب الأولمبية الشتوية”.

انظر ايضاً

بكين: الفشل مصير محاولة واشنطن احتواء تنمية الصين

بكين-سانا أكدت الصين اليوم أن الفشل سيكون مصير محاولة الولايات المتحدة التلاعب بـ “ورقة هونغ …