الشريط الأخباري

متحور (اوميكرون) الجديد يعيد المخاوف صحياً واقتصادياً إلى المربع الأول

دمشق-سانا

بعد أن شكلت لقاحات فيروس كورونا بارقة أمل للبشرية بعودة الحياة إلى طبيعتها وبدء انتعاش الاقتصادات العالمية تطل السلالة الجديدة المتحورة “اوميكرون” برأسها لتعود بمسلسل الرعب الفيروسي إلى بداياته.

فبينما وصفت منظمة الصحة العالمية على لسان متحدثها كريستيان لوندمير السلالة الجديدة بـ “المقلقة” حذرت مفوضية الصحة الأوروبية من أن خطر انتشار السلالة المتحورة الجديدة في أوروبا “مرتفع أو مرتفع جداً” حيث أفاد المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن “المستوى العام للخطر المتعلق بنسخة (اوميكرون) بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية يقدر من المرتفع إلى المرتفع جداً” وفقاً لوكالة فرانس برس.

وما أثار المخاوف بشأن مدى فعالية اللقاحات الراهنة مع السلالة الجديدة هو أنها تحتوي على بروتين تاجي يختلف تماماً عن البروتين الموجود في فيروس كورونا الأصلي الذي صنعت لقاحات كورونا على أساسه وذلك وفقاً لوكالة الأمن الصحي البريطانية.

الدكتور توم بيكوك عالم الفيروسات في جامعة إمبريال كوليدج البريطانية أوضح أن هذا المتغير الجديد يمكن أن يكون مصدر قلق حقيقي لأن طفراته الـ 32 في بروتين سبايك الموجود في فيروس كورونا تمكنه من التهرب بسهولة أكبر من جهاز المناعة لدى الشخص وتوسع انتشاره.

بيكوك لفت إلى أن المتغير “اوميكرون” قد يكون معدياً أكثر من أي متغير آخر حتى الآن كما أن الكمية الكبيرة بشكل لا يصدق من طفرات السنبلة الموجودة على سطحه تشير إلى أنه قد يكون مصدر قلق حقيقي من حيث الهروب المتوقع من معظم الأجسام المضادة وحيدة النسيلة المعروفة.

وفي ظل هذا التطور سارعت الولايات المتحدة إلى فرض قيود على السفر إلى ثماني دول في القارة الإفريقية بسبب السلالة الجديدة المتحورة وفقاً لما نقلته وكالة رويترز عن مسؤول بالإدارة الأمريكية.

الحكومة البريطانية بدورها فرضت حظراً على رحلات الطيران من جنوب افريقيا وبلدان مجاورة مطالبة مواطنيها العائدين من هناك بالخضوع لحجر صحي فيما قال مصدر بوزارة الصحة الألمانية إن البلاد ستعلن أن جنوب افريقيا منطقة سلالة متحورة.

وعلى الصعيد الاقتصادي ضرب متحور (اوميكرون) أسواق الأسهم الأوروبية حيث تراجعت بأكثر من ثلاثة بالمئة اليوم وسط عمليات بيع واسعة النطاق بعد الإعلان عن اكتشاف السلالة التي قد تكون مقاومة للقاحات ما عزز المخاوف من ضربة جديدة للاقتصاد العالمي وأبعد المستثمرين عن الأصول المحفوفة بالمخاطر حيث انخفض مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 3.3 بالمئة متجها صوب تسجيل أسوأ جلسة منذ أكثر من عام قابله انخفاض مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 3.3 بالمئة وتراجع المؤشر داكس الالماني 3.4 بالمئة ومؤشر كاك 40 الفرنسي 4.3 بالمئة.

وتم تسجيل أول إصابة بهذه السلالة في بوتسوانا لدى مواطن من جنوب إفريقيا حيث تم رصد العدد الأكبر من المرضى بها ويبلغ نحو 80 مصاباً حيث تحمل هذه النسخة ضعف عدد التحورات في السلالة “دلتا” ومن بينها مرتبطة بتفادي الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم وكذلك تحورات مرتبطة بزيادة العدوى.

نضال السويداني

انظر ايضاً

الصحة العالمية توصي بدواءين جديدين لعلاج كورونا

جنيف-سانا أوصت منظمة الصحة العالمية بدواءين هما “بارسيسينيب” و”سوتروفيماب” لعلاج المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم …