الشريط الأخباري

الحرائق تحول غابات محمية إلى مصادر لانبعاثات الكربون

بوغوتا-سانا

كشف تقرير جديد نشرت نتائجه اليوم أن بعض الغابات التي تتمتع بأكبر حماية في العالم تصدر كمية من الكربون تفوق تلك التي تمتصها مدفوعة بأمور مثل قطع الأشجار وحرائق الغابات فيما دق باحثون جرس إنذار من أن المناطق المحمية تتسبب بالتغير المناخي.

ونقلت رويترز عن تاليز كارفالو رسيندي المشارك في وضع التقرير مسؤول المشروع لصالح منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو” قوله في بيان حتى بعض الغابات الأكثر شهرة والتي تتمتع بأفضل حماية مثل تلك المدرجة ضمن مواقع التراث العالمي يمكن أن تسهم بالفعل في التغير المناخي وذلك أمر مزعج ويبرز أدلة على شدة هذا الطارئ المناخي.

وأشار التقرير إلى أن ما لا يقل عن عشر غابات معلنة كمواقع للتراث العالمي من بينها متنزه يوسيميتي في الولايات المتحدة أصبحت مصدرا صافيا لانبعاثات الكربون على مدى العقدين الماضيين.

وأوضح التقرير أن ما مجموعه 257 غابة تعمل كشبكة لامتصاص الكربون طبقا للبحث الذي قام بتحليل الفترة بين 2001 و2020 لكن الأنشطة البشرية مثل قطع الأشجار والأحداث المرتبطة بالتغير المناخي مثل حرائق الغابات تعوق قدرتها على التقاط وتخزين كمية من الكربون أكثر من الكمية التي تطلقها.

انظر ايضاً

إخماد حريق طال 100 دونم في مشتى عازار بريف حمص

حمص-سانا أخمدت فرق إطفاء حمص اليوم حريقاً اندلع بالأراضي الزراعية لبلدة مشتى عازار بمنطقة وادي …