جورجييفا تدعو لتخفيف أعباء الديون عن الدول المتضررة من كورونا

واشنطن-سانا

دعت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا اليوم المقرضين في الدول الأكثر تقدماً إلى الاستمرار بمساعدة الدول الفقيرة لتخفيف الأعباء الناجمة عن جائحة كورونا على دولهم.

ونقلت (ا ف ب) عن جورجييفا قولها في مدونة نشرت قبيل اجتماع لقادة دول المجموعة سيعقد في روما: “علينا أن نسرع تطبيق إطار العمل المشترك لمجموعة العشرين لتسوية الديون” مشددة على ضرورة توفير مزيد من الوضوح بشأن كيفية استخدام إطار العمل وإعطاء حوافز للمقرضين من أجل اعتماد إطار العمل ما إن تتوافر مؤشرات واضحة لتفاقم أزمة الدين.

وكانت مجموعة العشرين وافقت في المراحل الأولى من الجائحة على مبادرة تعليق خدمة الدين التي مكنت 73 دولة ذات مداخيل منخفضة ومتوسطة من تعليق تسديد ديونها خلال الجائحة.

وكان من المقرر أصلاً أن تنتهي مفاعيل برنامج المساعدة الخاص بالجائحة في نهاية العام الماضي لكن جرى تمديده حتى نهاية عام 2021 وتلقى أكثر من 40 بلداً ما مجموعه خمسة مليارات دولار منذ دخوله حيز التنفيذ في أيار 2020 وفق البنك الدولي.