مئات ملايين الدولارات حصيلة الابتزاز الإلكتروني بالولايات المتحدة

واشنطن-سانا

أعلنت الخزانة الأمريكية أن جرائم الابتزاز الإلكتروني كلفت 590 مليون دولار في النصف الأول من العام الجاري وحده وهو مبلغ يفوق مجموع ما أبلغ عنه خلال العقد الماضي بأكمله مع انتشار هذه الظاهرة.

وجاء في تقرير الخزانة الذي نقلته فرانس برس: “إن الرقم أعلى بنسبة 42 بالمئة من المبلغ الذي كشفت عنه المؤسسات المالية العام الماضي بأكمله وهناك مؤشرات قوية على أن التكلفة الحقيقية يمكن أن تكون بالمليارات”.

وأوضحت الخزانة أن المحققين وجدوا أكثر من 150 محفظة على الإنترنت للعملات المشفرة ومن خلال تحليلها اكتشفوا ما يقرب من 5.2 مليارات دولار من المعاملات التي يحتمل أن تكون مرتبطة بمدفوعات الفدية.

وأشار التقرير إلى أنه من غير الواضح ما إذا كان الارتفاع عائداً إلى زيادة الوعي بالجرائم الإلكترونية أم أنه يعكس الانتشار العام المتزايد للحوادث المتعلقة ببرامج الفدية بالإضافة إلى تحسين الكشف والإبلاغ.

يشار إلى أن عمليات الابتزاز تحدث من خلال اقتحام شبكة شركة أو مؤسسة وتشفير بياناتها ثم المطالبة بفدية تدفع عادة بالعملة المشفرة مقابل المفتاح الرقمي لإعادة تشغيل الشبكة.

انظر ايضاً

الولايات المتحدة توصي رعاياها بتجنب السفر إلى عدة دول بسبب كورونا

واشنطن-سانا أوصت السلطات الأميركية رعاياها بتجنب السفر إلى عدد من الدول بينها فرنسا والبرتغال في …