الشعر والموسيقا يتناغمان في أمسية لمواهب جامعية شابة بثقافي حمص

حمص-سانا

على منبر المركز الثقافي بحمص اجتمعت إبداعات شعرية وموسيقية شابة من فريق المواهب من مختلف الفروع الجامعية عبر أمسية شهدت حضوراً شبابياً واجتماعياً وأكاديمياً كبيراً.

استهلت الأمسية الشاعرة “ربا علي” بقصيدة نثرية بعنوان “أداة النداء” مهداة إلى مدينتها الصامدة الرقة وفيها تناجيها بكلمات مثقلة بعاطفة وجدانية عارمة.

وقدم الشاعران “أحمد عرابي” و “الاء بكداش” مقطوعة شعرية غنائية ثنائية غزلية على أنغام آلة العود بأنامل العازفين فادي كلشي وأحمد وردة ومراد غازي الذين أبدعوا في تقديم معزوفات عادت إلى الزمن الجميل.

فيما شارك الشاعر “محمد عباس الرحال” وهو طالب حقوق سنة رابعة في جامعة البعث بقصيدتين الأولى غزلية صوفية بعنوان “أركان العشق” و “الثانية وجدانية بعنوان (كن أنت).

عن الفريق وطموحاته أوضحت “الاء الوعري” منسق فريق المواهب الذي تأسس منذ ثلاثة أعوام أن النشاطات الثقافية التي يقدمها أعضاء الفريق وعددهم 130 من معارض كتب وفنون وشعر وأدب وموسيقا تهدف لبناء مجتمع داعم للموهوب عن طريق أقرانه وتبادل الخبرات والتنسيق مع جهات عديدة من ثقافية وجامعية ومجتمع أهلي وتنظيم مبادرات ثقافية ومجتمعية للارتقاء بفكر الشباب وتأكيد دورهم في محيطهم.

من جهته نوه المسرحي “خالد رضوان” أحد مؤسسي الفريق أن الهدف من هذه المبادرات هو إثبات أن الشباب السوري قادر على تجسيد الفكر الحضاري لبلدنا وأن في سورية تراكم ثقافي لا يمكن أن تمحيه أي أزمة مهما اشتدت رياحها.

حنان سويد

انظر ايضاً

شاعرات من حمص في لقاء أدبي على منبر المركز الثقافي بحمص

حمص-سانا شكلت مدينة حمص بجمالها وطبيعتها والوقائع التي مرت بها مصدرا لإلهام الشعراء حيث برزت …