باتروشيف: التحالف الأميركي البريطاني الاسترالي موجه ضد روسيا والصين

موسكو-سانا

أكد رئيس مجلس الامن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف أن التحالف الجديد بين بريطانيا والولايات المتحدة واستراليا “أوكوس” يشكل تكتلاً عسكرياً آخر يستهدف روسيا والصين.

وقال باتروشيف في مقابلة مع صحيفة “ارغومينتي أي فاكتي”  الروسية إنه “وخلال فترة قصيرة مضت تم تشكيل تحالف عسكري في المنطقة مكون من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة واستراليا وهو موجه ضد روسيا والصين” مضيفاً إن الأميركيين قاموا باستبعاد حلفائهم الفرنسيين وعقدوا صفقة على حسابهم تتمثل بتوقيع عقد مربح لتصنيع غواصات نووية لصالح استراليا.

إلى ذلك أكد باتروشيف أن الانسحاب غير المسؤول للولايات المتحدة من أفغانستان اضطر بلدان منظمتي “شنغهاي للتعاون” و”معاهدة الأمن الجماعي” للعب دور الضامن للأمن والاستقرار في آسيا الوسطى والعمل على مواجهة المشاكل المتنامية التي لم يحلها التحالف الغربي فحسب بل وأدى إلى تفاقمها.

وأشار باتروشيف إلى أن أفغانستان قدمت إثباتاً جديداً على حقيقة أن واشنطن ليس لها أصدقاء في العالم وإنما لها مصالحها الأنانية فقط مستذكرا في هذا الصدد التدخلات الأميركية في العراق وليبيا وأوكرانيا وفي وقت سابق في يوغوسلافيا كأمثلة على “استراتيجية الهيمنة العالمية الأميركية المدمرة”.

وأوضح المسؤول الروسي أن الولايات المتحدة وحلفاءها أنفقوا تريليونات الدولارات على العمليات العسكرية وخلفوا الفوضى والدمار في كل مكان وطئوه مشيراً إلى أن واشنطن وفي الحالات التي لا تستطيع فيها تحقيق أهدافها من خلال التدخل العسكري المباشر تقوم بالتدخل بقوة في الشؤون الداخلية للدول ذات السيادة كما تحاول عزل البلدان غير المرغوب فيها حتى عن الإمداد بالوسائل الأساسية للبقاء على الحياة.

انظر ايضاً

باتروشيف: الناتو يطور قدرات إلكترونية هجومية

موسكو-سانا أكد نيكولاي باتروشيف أمين مجلس الأمن القومي الروسي اليوم أن حلف شمال الأطلسي الناتو …