مسؤول حزب الله في البقاع: حادث خلدة ارتكبه مجرمون سينالون عقابهم

بيروت-سانا

أكد مسؤول قيادة حزب الله في البقاع اللبناني حسين النمر أن ما جرى أمس من إطلاق نار على موكب تشييع في خلدة جنوب العاصمة اللبنانية بيروت هو “أحد فصول عصابات مأجورة إرهابية” قامت بفعل لا تقبله الأخلاق.

وشدد النمر في كلمة خلال تشييع علي حوري في بلدة اللبوة بالبقاع الشمالي والذي قضى خلال تشييع علي شبلي أمس على طريق خلدة على أن المقاومة لن تضيع البوصلة أبداً وبوصلتها معروفة نحو مقاومة العدو والاحتلال الإسرائيلي داعياً المؤسسات الأمنية والرسمية إلى تحديد هوية مرتكبي الجريمة وملاحقتهم والقبض عليهم لنيل عقابهم.

وتمكنت وحدة من الجيش اللبناني في وقت سابق اليوم من توقيف الإرهابي عمر غصن المتهم بأحداث خلدة.

وكان لبنانيان قتلا أمس وسقط عدد من الجرحى باستهداف مسلحين موكب تشييع في منطقة خلدة.

انظر ايضاً

حزب الله يستنكر التفجيرات الإرهابية في أفغانستان

بيروت-سانا استنكر حزب الله بشدة المجزرة الوحشية التي ارتكبها تنظيم (داعش) الإرهابي ضد المصلين في …