سياسيون أتراك: تصريحات أردوغان حول اتفاقه عقائدياً مع طالبان إقرار بتماهيه مع الجماعات المتطرفة

انقرة-سانا

أثارت تصريحات رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان حول “عدم وجود خلاف عقائدي” بين نظامه وبين حركة طالبان الأفغانية المتطرفة ردود فعل منددة في الأوساط السياسية والإعلامية التركية التي أشارت إلى أن هذا الإقرار ليس زلة لسان لرئيس نظام اعتاد على دعم التنظيمات الإرهابية في المنطقة بل هو اعتراف واضح بتماهيه مع فكر الجماعات المتطرفة.

وندد وزير الثقافة التركي السابق فكري ساغلار بتصريحات أردوغان وقال: “يبدو واضحاً أن ما قاله أردوغان ليس بزلة لسان بل هو اعتراف واضح بأن أردوغان ذو عقيدة واحدة مع كل الجماعات المتطرفة” مبيناً أن هذا ما تم إثباته في دعم أردوغان المتواصل للتنظيمات الإرهابية في سورية.

بدوره انتقد الجنرال المتقاعد توركار أرتورك تصريحات أردوغان وقال: “قد يتفق أردوغان عقائدياً مع طالبان ولكن ليس لعقيدة الشعب التركي أي علاقة بعقيدة طالبان الإرهابية”.

وكان أردوغان توقع في وقت سابق أن تتفق حكومة بلاده مع حركة طالبان الأفغانية حول “احتمالات التواجد التركي العسكري في أفغانستان” وقال: “من الطبيعي جداً أن نتفق مع طالبان لأننا نتفق وإياهم في العقيدة وهو ما سيسهل عملية الحوار والتفاهم” وذلك في إشارة منه إلى المغامرة الجديدة التي ينوي إقحام قوات بلاده فيها هناك بعد مغامراته التوسعية الفاشلة في كل من سورية وليبيا وغيرها.

انظر ايضاً

تهديدات أردوغان تطال سفراء عشر دول تستضيفهم تركيا

أنقرة-سانا هدد رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان بطرد سفراء عشر دول من بينها فرنسا …