فنانة حلقت في الجو وجسدت مشاهداتها للأرض ضمن معرض فني

دمشق–سانا

تجربة جديدة في الفن قامت بها الفنانة التشكيلية شانتال كبابة بعد أن حلقت في مظلة شراعية في تجربة للطيران لتشاهد الأرض من الفضاء وتعيش تجربة الطيران والإحساس الذي يمكن أن ينتاب الإنسان وهو يشاهد الأشياء والأماكن من فوق ثم تجسد انطباعاتها وأحاسيسها وما شاهدته في لوحات تجريدية.

المعرض الذي استضافته غاليري زوايا تحت عنوان الطيران الشراعي احتوى على 13 لوحة مختلفة في ألوانها وأحجامها أرفقته بفيديو لتجربة الطيران ليساعد في فهم وقراءة اللوحات.

وأوضحت الفنانة شانتال لـ سانا أن اللوحات استخدمت فيها مواد وتقنيات مختلفة لإنجاز العمل وكانت الألوان صريحة واضحة حيث يمكن أن ننسب الأعمال لمظلة الفن المعاصر.

ورأت شانتال أن الفيديو المرفق مع اللوحات يمكن أن يساعد في إيصال الإحساس وإمكانية فهم الصور.

ولفتت الفنانة إلى أن الفكرة من المعرض الدعوة لأن نرى الأشياء عن بعد لأنها تصغر بالارتفاع وتأخذ شكلاً مجرداً ولا تحمل القيمة نفسها.

الفنان الدكتور محمود حمدو وجد أنه من الضرورة الخروج من العقلية القديمة والصورة النمطية للفن لأن المعارض التي يقيمها الفنان يجب أن تكون نتاج تراكمات سابقة وملخصاً للتجربة الحياتية التي يعيشها من خلال أساليب جديدة.

وأشار حمدو إلى أن المعرض مبني على تجربة شخصية نتج عنها عمل فني ولوحات وتكوينات ورؤى مختلفة وخروج عن المنطق المألوف فالمجتمع يتطور ويجب أن يكون الإبداع والفن نتيجة لهذا التطور مبيناً أن الفنانة كبابة التي قامت بعكس زاوية الرؤيا في لوحاتها رسمت من فوق لتخرج عن النظرة التقليدية في الفن ويظهر العمل الفني بشكل متحرك واصفاً ذلك بالتجربة المهمة الجديدة وبالإضافة للفن التشكيلي السوري.

الدكتور سالم درويش الفنان يرى أن تجربة الفنانة شانتال شبيهة بتجربة الفنان فإن كوخ الذي عاش تجربة قسرية وجسد فنه من خلال الحالة التي عاشها رغم أنها كانت حالة مرضية فأبدع من خلال انعكاس حالته النفسية على أعماله في حين كانت تجربة الفنانة شانتال طوعية وقصدية فعاشت تجربتها وجسدت انطباعاتها من الفراغ السماوي والروحي في أعمالها الفنية فكانت الألوان تتراوح بين الأرضية كالأصفر والأخضر والأحمر من ألوان الطبيعة الأرضية والأزرق ومشتقاته من الألوان السماوية.

نور سلمان مديرة غاليري زوايا أوضحت أن الصالة تهتم بمختلف النشاطات الثقافية ومنها الفن التشكيلي لافتة إلى أن معرض شانتال ليس مجرد لوحات فحسب وإنما يحمل فكرة جديدة ومثيرة جسدت الفنانة من خلالها أعمالاً فنية ملفتة للاهتمام إضافة إلى فيديو مرفق بالعمل وهذه الأفكار المبدعة جزء من اهتمام الصالة خاصة إذا كانت من الجيل الجديد الشاب بهدف تشجيعه.

بلال أحمد

انظر ايضاً

معرض فني لطلاب معهد الثقافة الشعبية في ثقافي أبو رمانة

دمشق-سانا تنوعت أعمال المشاركين في المعرض الفني الذي ضم اجيالا مختلفة ونظمه معهد الثقافة الشعبية …