الشريط الأخباري

لأول مرة في سورية… طبيبة بيطرية تقوم بأعمال التلقيح الاصطناعي للأبقار

دمشق-سانا

اجتازت الطبيبة البيطرية فاتن جغيلي كل متطلبات التكليف بأعمال التلقيح الاصطناعي وفرضت وجودها في منطقة الغاب كطبيبة بيطرية وكأول امرأة في سورية تدخل عالم الطب البيطري الذي كان محصورا بالرجال على مدى العقود الماضية.

وقال مدير الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة والاصلاح الزراعي الدكتور المهندس أسامة الحمود في تصريح لـ سانا إن الطبيبة البيطرية جغيلي من منطقة الغاب في محافظة حماة اجتازت كل متطلبات التكليف بأعمال التلقيح الاصطناعي الواردة في القرار الناظم للمهنة والمتضمن التدريب لمدة عام على يد طبيب متمرس ومكلف بأعمال التلقيح الاصطناعي والخضوع لدورة تدريبية واجتياز اختبار المقدرة الفنية حقلياً.

وأشار الدكتور سامر الأطرش رئيس قسم التلقيح الاصطناعي في مديرية الانتاج الحيواني إلى أن الطبيبة البيطرية أبدت قدرات مميزة خلال اختبار المقدرة الفنية بصورة أقنعت لجنة الاختبار بإمكانية تكليفها بأعمال التلقيح الاصطناعي حقلياً.

وبينت جغيلي أنها تخرجت في المعهد البيطري بدير الزور وأخذت المرتبة الأولى فيه وتعينت في الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب ثم درست كلية الطب البيطري بحماة وشاركت بحملات التحصين الوقائية لقطعان الثروة الحيوانية في الغاب ضد الجدري والانتروتوكسيميا والحمى القلاعية.

وأكدت جغيلي أن التلقيح الاصطناعي يحتاج تدريبا لفترة طويلة ليكون الطبيب الملقح متمكنا من تمييز الاجزاء التشريحية ويعرف ما اذا كان الوقت مناسبا للتلقيح الصناعي لافتة الى انها تدربت بإشراف زملائها من الأطباء البيطريين في الهيئة كما تدربت في محطة أبقار جب رملة وأصبحت قادرة على إتمام عملية التلقيح الصناعي بنجاح مشيرة إلى أن الأمر يحتاج إلى تصميم وإرادة لأنها مهنة صعبة وتحتاج لجهد عال.

غصوب عبود

انظر ايضاً

إقبال لافت على معرض صنع في سورية بالعاصمة بغداد

بغداد-سانا شهدت فعاليات معرض صنع في سورية للبيع المباشر في العاصمة العراقية بغداد إقبالاً لافتاً …