الشريط الأخباري

فعاليات تنموية متخصصة لدعم أطفال متلازمة داون

دمشق-سانا

حملات تدريبية متخصصة يقودها شباب فريق “سبل” التنموي بهدف تمكين الأطفال مهاراتياً وتعليمياً جاء أحدثها من خلال فعالية “إعداد مدرب طفل داون” وأخرى تتضمن أنشطة تنموية لأطفال داون في مقر الجمعية حيث تهدف هذه الأعمال مجتمعة إلى تطوير مهارات الأطفال واكتشاف قدراتهم وتذليل صعوبات التعلم أمامهم.

عقاب الحلبي منسق أعمال مشروع سبل التنموي أكد في حديثه لنشرة سانا الشبابية أن هدف الفعالية إعداد مدربين يسعون إلى تحفيز الحس الابتكاري لدى الأطفال والتفكير المنطقي والذكاء الرياضي.

وبين أن الفعالية تضمنت ورشة توعوية عن متلازمة داون إضافة إلى نشر الفرح والبهجة في نفوس الأطفال ودعمهم نفسياً واجتماعياً موضحاً أن أطفال متلازمة داون يمتلكون مواهب رياضية وفنية ومهارات تستوجب الرعاية.

بدورها لفتت المدربة بدور أبو رشيد إلى أن الفعالية أقيمت في مناخ من الحب والدعم للأطفال المصابين بمتلازمة داون بمشاركة مجموعة من المدربين والمدربات مبينة أن مثل هذه الفعاليات يعود بشكل إيجابي على طفل داون كما أنه يسهم في دمجهم في المجتمع ويتيح لهم فرصة المشاركة والتعبير عن أنفسهم.

وأكد عدد من ذوي الأطفال المصابين بمتلازمة داون ممن حضروا الفعالية أهمية دعم المجتمع ومساندته لهم لدمج أبنائهم وتقبلهم حيث شددت والدة الطفلة سهارى الناصر على أهمية جلسات الدعم النفسي التي قدمها فريق سبل والتركيز على كيفية التعامل الصحيح مع هؤلاء الأطفال معتبرة أن هذه الفعاليات وغيرها فرصة غنية لإظهار قدرات هذه الشريحة والإضاءة على إمكاناتها الحقيقية.

وأوضحت والدة الطفلة ناديا الرفاعي أن طفلتها تحظى بالجزء الأكبر من اهتمامها لكونها بحاجة إلى دعم ومساعدة تختلف عن باقي إخوتها داعية أمهات الأطفال المصابين بهذا الاضطراب إلى تقبل أبنائهم وأن يكونوا سنداً لهم.

يشار إلى أن مشروع “سبل” الشبابي التنموي يهتم بالأطفال من ذوي الإعاقة ورعايتهم ودمجهم في المجتمع إضافة إلى تقديم مبادرات تعليمية وثقافية تلبي احتياجات المجتمع.

ربى شدود

انظر ايضاً

تشخيص مشكلات الأطفال عن طريق الرسم.. فعالية لفريق (سبل) التنموي

ريف دمشق-سانا بهدف تمكين الأطفال مهاراتيا وتعليميا أقام فريق “سبل” التنموي مؤخرا أنشطة وفعاليات تدريبية …