دراسة: الانشغال بالساعات الذكية أثناء القيادة يشتت السائقين أكثر من الهواتف المحمولة

أوتاوا-سانا

خلصت دراسة كندية إلى أن الانشغال بالساعات الذكية أثناء القيادة يشتت انتباه السائقين أكثر من الهواتف المحمولة.

ونقلت وسائل إعلام كندية عن الدراسة التي أجراها باحثون في مختبر اتش إي سي مونتريال تك ثري لاب المتخصص بدراسة التفاعلات بين الأشخاص والتقنيات الحديثة قولها إن ارتداء الساعة الذكية للتخاطب بها مع الآخرين أثناء قيادة السيارة قد يسبب الوفاة.

وشملت الدراسة 31 سائقا تم إرسال التنبيهات لهم على هاتف محمول أو ساعة ذكية أو بواسطة مكبر صوت وكان عليهم الرد على هذه التنبيهات بصوت عال كما تلقوا نصوصا مكتوبة عن طريق الهاتف المحمول أو الساعة الذكية وكان عليهم الرد باستخدام رسائل نصية.

وبينت الدراسة أن الساعات الذكية تشتت انتباه السائقين أكثر من الهواتف المحمولة في حين أن مكبرات الصوت كانت أقل تشتيتا للانتباه مشيرة إلى أن نظرات السائقين كانت أقل تركيزا أثناء القيادة عندما تلقوا تنبيهات مكتوبة على ساعاتهم الذكية منها على هواتفهم المحمولة.

وتؤءكد هيئة النقل الكندية أن القيادة المشتتة أسهمت في 21 بالمئة من الحوادث التي تؤدي إلى وفاة أصحابها و 27 بالمئة منها أحدثت إصابات خطيرة موضحة أنه عندما يتشتت انتباه السائق فإن أداءه وإدراكه الكاملين للمشاكل على الطريق لن يكون مثاليا وأنه على الأغلب لن يتمكن من تفاديها.

انظر ايضاً

دراسة: علاج (ريجين كوف) يخفض وفيات كورونا في المستشفيات

لندن-سانا كشفت دراسة بريطانية اليوم أن خليط الأجسام المضادة لفيروس كورونا الذي تنتجه شركة ريجينيرون …