مختبر فضائي روسي يختتم مسحاً ثالثاً لسماء النجوم

موسكو-سانا

اختتم مختبر سبيكتر إر غي الفضائي الروسي عملية مسح سماء النجوم للمرة الثالثة في تاريخه بهدف وضع خريطة لسماء النجوم كلها ليبحث الفلكيون فيها عن أجرام فلكية فيزيائية جديدة ويسجلون تغيراتها.

ونقلت وكالة تاس عن مؤسسة روس كوسموس الفضائية الروسية قولها في بيان اليوم “إن المختبر الروسي الذي يبعد عن الأرض 5ر1 مليون كيلومتر اختتم الأسبوع الماضي عملية مسح سماء النجوم وانتقل إلى العملية الرابعة منها”.

وأوضح نائب مدير معهد الدراسات الفضائية لدى أكاديمية العلوم الروسية أن المختبر الفضائي الروسي يرسل كل يوم إلى الأرض 500 إلى 700 غيغابايت من المعلومات القيمة التي تتحول بعد معالجتها اللاحقة إلى بيانات علمية بحجم عشرات تيرابايت” لافتاً إلى أن هذا الحجم يعد هائلاً من المعلومات التي باشر العلماء الروس والألمان بمعالجتها إذ ينتج عن كل عملية لمسح سماء النجوم وضع خريطة لسماء النجوم كلها التي سيبحث الفلكيون فيها عن أجرام فلكية فيزيائية جديدة ويسجلون تغيراتها”.

يذكر أن مختبر سبيكتر إر غي اللاسلكي الروسي تم تصميمه في شركة لافوتشكين الروسية بصفتها فرعاً من مؤسسة روس كوسموس بمشاركة العلماء الألمان وبطلب من أكاديمية العلوم الروسية ويقوم بالمسح الدقيق لسماء النجوم ضمن مجال الترددات الواسع.

انظر ايضاً

مراسل سانا: تفجير في باص مبيت عسكري عند مدخل مساكن الحرس صباح اليوم ومعلومات عن وقوع إصابات