طالبة جامعية تصمم مكتبة إلكترونية لتعليم اللغة الإنكليزية للدارسين والخريجين

حمص-سانا

بهدف دعم إمكانات الشباب وتطويرها بالمهارات اللغوية اللازمة أنشأت الطالبة الجامعية تركية الصالح مكتبة الكترونية خاصة لتعليم الطلاب اللغة الإنكليزية بما يدعم تحصيلهم العلمي والدراسي معتمدة على توفير مجموعة واسعة من المصادر والمعلومات التي تعزز قدرات الشباب في هذا الجانب.

وأوضحت تركية لنشرة سانا الشبابية أنها أطلقت مؤخراً مبادرة المكتبة الإلكترونية بعد أن قدمت على مواقع التواصل الاجتماعي دورتين مجانيتين في المستوى الأول والثاني لتعليم اللغة للشباب الذين تمنعهم ظروفهم الحياتية والاقتصادية من اتباع دورات في المعاهد وقد تم ضم دروس الدورتين المذكورتين إلى المكتبة الإلكترونية لتكون متاحة لأكبر عدد من المستفيدين من طلاب الجامعة أو الخريجين أو البكالوريا.

وذكرت أن المكتبة التي جاءت تتويجاً للدورتين تضم عدة بوابات في كل منها معلومات قواعدية وروايات وقصص ومفردات باللغة الإنكليزية يستطيع المتعلم الدخول إليها والاستفادة منها ضمن جو تفاعلي يجمع المشاركين في المكتبة والبالغ عددهم حتى الآن 143 طالباً وطالبة.

الطالبة هند الكردي أكدت أنها استفادت من مبادرة المكتبة الإلكترونية حيث طورت مهاراتها وآثرت مفرداتها إضافة إلى اتساع معرفتها بالمصطلحات التي تحتاجها في الحياة اليومية.

بدوره أشاد الطالب نور الله خليل بالمقاطع السماعية التي تبثها المكتبة على شكل نصوص متنوعة المواضيع يمكن ترجمتها والنقاش حولها بما يسهم في تطوير مهارات اللغة لدى الطلبة.

مثال جمول