الشريط الأخباري

أهالي محردة بريف حماة: الانتخابات بوصلة المرحلة المقبلة وسنقول كلمتنا فيها

حماة-سانا

أكد أهالي مدينة محردة في الريف الغربي لمحافظة حماة مشاركتهم الواسعة بالتصويت في انتخابات رئاسة الجمهورية التي يرون أنها ستكون بوصلة لتوجهات المرحلة المقبلة في سورية في إعادة الإعمار والانطلاق مجدداً في مسيرة العمل والإنتاج بما يلبي طموحات وتطلعات السوريين في الأصعدة والمجالات كافة.

الدكتور يوسف اصبح اختصاصي مخابر رأى أن الانتخابات المقبلة والمشاركة الواسعة فيها من أبرز أوجه نصر السوريين على أعدائهم وهي رصاصة لكل من راهن على الوحدة الوطنية الجامعة لأبناء سورية لافتاً إلى أن سورية اليوم رغم كل المآسي والأوجاع التي ألمت بها خلال السنوات الماضية من جراء الإرهاب تعيش حالة وطنية رائدة بتكاتف وتعاضد كل أبنائها الشرفاء الذين أعلنوا تصميمهم على المضي قدماً في إعمار بلدهم.

وبينت الصيدلانية رنيم شيخ الشباب أن المشاركة في الانتخابات تأكيد على مبدأ المواطنة واستكمال انتصارات الجيش بالميدان مشيرة إلى أن إجراء الاستحقاق الرئاسي بموعده يؤكد رفض السوريين لكل أشكال التدخل الأجنبي في شؤونهم الداخلية وتمسكهم بقرارهم.

وأعرب المواطن محفوض العوض جلقيمة عن ثقته بأن الشعب السوري الذي صمد وانتصر وواصل العمل والعلم والإنتاج طوال سنوات الإرهاب على بلده لن يفوت فرصة المشاركة بالاستحقاق الرئاسي والتعبير عن رأيه وسيادة قراره.

واعتبرت الصيدلانية بنا عجوز أن الاقتراع حق وواجب وطني يتعين على الجميع المشاركة به للتعبير عما وصلت إليه سورية من حالة تعاف أمني وسياسي واقتصادي مشيرة إلى أن مدينة محردة التي سجل أهلها أروع صفحات الصمود والتصدي للإرهاب ستقول كلمتها بانتمائها الوطني الراسخ وذلك بالمشاركة الواسعة لأبنائها في الانتخابات التي يرون فيها ضمانة لمستقبل سورية.

وأوضح المواطن شادي ناصر صاحب محل تجاري أن إجراء الانتخابات الرئاسية إنجاز دستوري ونصر تشريعي مؤكداً أن أهالي محردة سيشاركون بكثافة بالتصويت بالانتخابات التي تعد نقطة انطلاق لعملية إعادة الإعمار.

انظر ايضاً

احتفال شعبي في قرية حاصور بريف حمص بمناسبة فوز الدكتور بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية

حمص-سانا ابتهاجاً بفوز الدكتور بشار الأسد بانتخابات رئاسة الجمهورية أقيم في قرية حاصور بريف حمص …