الشريط الأخباري

دراسة: بروتين داخل المعدة يساعد في معالجة مرض السمنة

واشنطن-سانا

كشفت دراسة أمريكية حديثة عن وجود بروتين داخل المعدة يلعب دورا رئيسيا في تطور مرض السمنة ويمكن من خلال السيطرة على معدلاته التوصل إلى تقنيات علاجية لفقدان الوزن والحفاظ عليه.

وأوضح موقع ميديكال اكسبريس أن الدراسة التي أجراها باحثون في جامعة إنديانا الأمريكية كشفت أن بروتين “جي كي ان 1” الذي تنتجه المعدة هو بروتين مقاوم للهضم ما يسمح له بالمرور إلى الأمعاء والتفاعل مع الميكروبات الموجودة فيها.

وتوصل الباحثون إلى أن تثبيط هذا البروتين أدى إلى اختلافات كبيرة في الوزن ومستويات الدهون في الجسم ما يعنى أن السيطرة على هذا البروتين ضمن معدلات منخفضة تسهم بإنقاص الوزن ومحاربة السمنة.

وعند اختبار دور هذا البروتين في عملية التمثيل الغذائي ومستويات السعرات الحرارية والدهون الثلاثية عند الفئران توصل الباحثون إلى أن العينة التي تم تثبيط بروتين “جي كي ان 1” عندها كانت أقل وزنا ولديها مستويات أقل من الدهون على الرغم من استهلاك نفس الكمية من الطعام عند اتباع نظام غذائي عالي الدهون مقارنة بمثيلاتها التي لم يتم تثبيط هذا البروتين عندها.