الخارجية الفلسطينية تجدد مطالبتها مجلس الأمن بوقف جرائم الاحتلال

القدس المحتلة-سانا

جددت وزارة الخارجية الفلسطينية مطالبتها مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه الشعب الفلسطيني واتخاذ إجراءات وتدابير عملية كفيلة بوقف جرائم الاحتلال بحقه.

وشددت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا على أن عزوف مجلس الأمن عن ممارسة مهامه كما هو منصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة وعدم تنفيذ قراراته الخاصة بالقضية الفلسطينية يحوله إلى منتدى عالمي يقف عند حدود تشخيص الحالة لا يلتزم بمسؤولياته بصفته أعلى هيئة دولية يقع على عاتقها الحفاظ على الأمن والسلم الدوليين ما يؤدي إلى عدم إلزام “إسرائيل” بوقف انتهاكاتها وإنهاء استيطانها واحتلالها.

وأدانت الخارجية عدوان الاحتلال ومستوطنيه على الفلسطينيين في عموم الأرض الفلسطينية وخاصة في مدينة القدس ببلدتها القديمة وأحيائها ومقدساتها الإسلامية والمسيحية مشيرة إلى أن هذه الاعتداءات تأتي في إطار تنفيذ مخططات الاحتلال لضم وتهويد القدس وتفريغها من الوجود الفلسطيني.

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية تحذر من تداعيات انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي وإرهاب مستوطنيه

القدس المحتلة-سانا حذرت الخارجية الفلسطينية مجدداً من تداعيات تصعيد انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي وإرهاب