الشريط الأخباري

صناعيون: المشاركة بالانتخاب إيصالٌ لصوت السوريين إلى العالم

دمشق-سانا

كما استمرينا بالدفاع عن معاملنا والحفاظ على إنتاجها رغم الظروف الصعبة التي مرت على البلاد يجب أن نشارك جميعا في حقنا الدستوري بالانتخاب لنستمر بإسماع صوتنا للعالم أجمع.. جملة عبر من خلالها عدد من الصناعيين عن حرصهم على المشاركة في الانتخابات الرئاسية في الـ 26 من أيار المقبل لإفشال كل الحملات الإعلامية المغرضة والمعادية لسورية.

الصناعي فواز حلبي دعا في تصريح لـ سانا الصناعيين إلى القيام بدورهم الوطني والإدلاء بأصواتهم ولا سيما في هذه المرحلة كون سورية مقبلة على نصر اقتصادي بعد الحرب الإرهابية التي تعرضت لها لا يقل أهمية عن النصر العسكري الذي تحقق معتبراً أن عودة الكثير من المعامل للإنتاج نتيجة طبيعية لتلاحم الشعب السوري وهو الموقف ذاته الذي يجب أن يكون بالانتخابات.

وأشار عدنان صباغ صاحب شركة ألبسة رجالية إلى ضرورة المشاركة الواسعة بالانتخابات الرئاسية القادمة وإنجاح الاستحقاق الدستوري للوصول بسورية نحو إعادة الإعمار والبناء، مشدداً على أن تنظيم الانتخابات بموعدها وفتح باب الترشح رغم ظروف الحصار والحرب يؤكد أن سورية تملك قراراتها وسيادتها وترفض كل التدخلات الخارجية.

ورأى محمد البوشي صاحب منشأة لصناعة الجلديات أن تنظيم الانتخابات الرئاسية ونجاحها بإيصال صوت الشعب السوري استمرار للانتصار الذي حققه الجيش العربي السوري والطريق لبناء المستقبل ورسالة جديدة يوجهها السوريون للدول المعادية لبلادهم.

“الانتخابات تتويج للصمود وللانتصارات التي حققتها سورية على المستوى العسكري والاقتصادي” وفق حسام مكي مدير شركة لصناعات الغذائيات والحلويات والذي أكد أن “الانتخابات شأن داخلي سوري والمواطن يعي ذلك ولا يحق لأحد من الخارج التدخل بها”.

الصناعي أيمن زبادنة صاحب منشأة لصناعة المثلجات اعتبر أن إجراء الانتخابات في موعدها دليل على استقرار سورية ورسالة تحد تثبت أن سورية صمدت وانتصرت ولن تتوقف رغم المحنة الكبيرة التي تعرضت لها داعياً جميع المواطنين للقيام بواجبهم الدستوري والإدلاء بأصواتهم للمرشح الذي يختارونه.

طارق السيد

انظر ايضاً

احتفال شعبي في قرية حاصور بريف حمص بمناسبة فوز الدكتور بشار الأسد بالانتخابات الرئاسية

حمص-سانا ابتهاجاً بفوز الدكتور بشار الأسد بانتخابات رئاسة الجمهورية أقيم في قرية حاصور بريف حمص …