الشريط الأخباري

مقتل 3 من رجال الشرطة ومتزعم من إرهابيي (داعش) جراء هجومين منفصلين في أفغانستان

كابول-سانا

قتل ثلاثة من رجال الشرطة الأفغانية ومتزعم من تنظيم “داعش” الإرهابي في هجومين منفصلين أعلن عنهما في أفغانستان اليوم.

ونقلت وكالة شينخوا عن خواجا مراد خان نائب قائد الشرطة في إقليم بادغيس غرب البلاد قوله إن ثلاثة من رجال الشرطة الأفغانية لقوا مصرعهم إثر قيام أحد زملائهم بتوجيه بندقيته صوبهم في أحدث هجوم ضمن سلسلة الهجمات التي ينفذها شخص من الداخل.

وأوضح أن الحادث وقع عند نقطة تفتيش تابعة للشرطة في منطقة مقور شمال قلعة اي ناو عاصمة الإقليم في وقت متأخر الليلة الماضية حيث أخذ مطلق النار أسلحة وذخيرة من الموقع وفر من مكان الحادث وانضم على ما يبدو إلى مسلحي طالبان.

ولفت إلى أن الشرطة المحلية فتحت تحقيقا في القضية وسيتم الكشف عن التفاصيل قريباً.

وفي إقليم نانغرهار شرق البلاد أكدت مديرية الأمن الوطنية مقتل زعيم محلي لتنظيم “داعش” على يد القوات الأفغانية الخاصة.

وأوضحت المديرية في بيان على تويتر أنه “بناء على بلاغ مؤكد نفذت قوات العمليات الخاصة التابعة لإدارة الأمن الوطني عملية في منطقة كوز كونار بإقليم نانغرهار للقبض على كامين المعروف باسم حكيم الله وهو أحد المتزعمين المحليين المعينين حديثا لدى تنظيم “داعش” الإرهابي”.

وجاء في البيان إن “معركة بالأسلحة النارية وقعت بينما كان الرجل المستهدف يخطط للفرار من المنطقة ونتيجة لذلك قتل كامين الذي شغل منصب القائد العسكري لـ “داعش” في منطقتي باشير وا أغام وحسكة مينا في نانغرهار”.

وكان 3 من رجال الشرطة الأفغانية قتلوا وأصيب مدني في هجومين منفصلين بإقليم هيرات غرب أفغانستان أمس الأول.