الشريط الأخباري

بكين تحذر واشنطن وطوكيو من محاولة تقويض المصالح الصينية

بكين-سانا

حذرت بكين كلاً من الولايات المتحدة واليابان من اتخاذ خطوات من شأنها التدخل في شؤون الصين الداخلية وتقويض مصالحها داعية إياهما إلى الامتناع عن تشكيل جبهة تستهدفها.

ونقلت وكالة شينخوا عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان قوله إن الصين أعربت عن قلقها البالغ لليابان والولايات المتحدة إزاء تحركاتهما السلبية والتي تشمل تواطؤهما ضدها مضيفا أن كلا من العلاقات الصينية الأمريكية والعلاقات الصينية اليابانية تقف الآن عند مفترق طرق.

وأوضح تشاو أنه ليست لدى الصين مشكلة في تطوير العلاقات الثنائية الطبيعية بين الولايات المتحدة واليابان ولكن يتعين أن تفضي هذه العلاقة إلى تعزيز الفهم والثقة المتبادلين بين دول المنطقة ودعم السلام والاستقرار في منطقة آسيا والباسيفيك ويجب ألا تستهدف أي طرف ثالث أو تقوض مصالح طرف ثالث.

وأكد تشاو أن موقف الصين بشأن تايوان وهونغ كونغ وبحر الصين الجنوبي وجزر دياويو ثابت وواضح مشدداً على أن الصين تؤكد عزمها وتصميمها على حماية السيادة الوطنية والأمن والمصالح التنموية وستتخذ ردود الأفعال الضرورية وفقا لتطورات الأوضاع.

ورداً على أسئلة حول الوضع في جزر دياويو قال تشاو إن اليابان تتغاضى في الآونة الأخيرة عما يسمى سفن صيد ذات خلفية مريبة لإثارة المشكلات في المياه قرب جزر دياويو لافتاً إلى أن هذا هو السبب الجذري في الوضع المعقد في هذه الجزر.

وأكد تشاو أن جزيرة دياويو والجزر التابعة لها أراض صينية أصيلة مشدداً على أن الصين عازمة ومصممة بقوة على حماية سيادتها على أراضيها والرد بحزم على أعمال اليابان غير القانونية التي تنتهك سيادتها.

إلى ذلك استدعى مساعد وزير الخارجية الصيني ووجيانغ هاو اليوم السفير الياباني لدى الصين تارومي هيديو وقدم مذكرة احتجاج رسمية ضد قرار الحكومة اليابانية بشأن تفريغ مياه الصرف من محطة فوكوشيما النووية في البحر.

وقال مساعد وزير الخارجية الصيني إن القرار الياباني يتجاهل سلامة البيئة البحرية العالمية وسلامة الصحة العامة الدولية والمصالح الأمنية لشعوب الدول المجاورة موضحاً أنه ينبغي إقامة مجموعة عمل تقنية مشتركة تضم خبراء من الصين في إطار المؤسسات الدولية لضمان خضوع تصريف المياه لتقييم وفحص ومراقبة على المستوى الدولي.

وشدد المسؤول الصيني على أن بلاده “غير راضية وتعارض بقوة القرار الياباني” مؤكداً إن بكين ستواصل مع المجتمع الدولي مراقبة تطورات هذه المسألة عن كثب وستحتفظ بحقها في اتخاذ مزيد من الخطوات المستقبلية.

وكانت الحكومة اليابانية قررت مؤخراً البدء بإطلاق كميات هائلة من المياه المشعة المعالجة من محطة فوكوشيما إلى المحيط الهادئ في غضون عامين وسط معارضة قوية من الصيادين المحليين والسكان لآثارها الخطيرة على البيئة والصحة.

انظر ايضاً

فيروس كورونا يودي بحياة أكثر من ثلاثة ملايين و391 ألف شخص حول العالم

عواصم-سانا أودى فيروس كورونا المستجد بحياة أكثر من ثلاثة ملايين و391 ألف شخص حول العالم …