الشريط الأخباري

مشاركون وزوار في معرض (كيم اكسبو) للصناعات الكيميائية: الصناعة السورية متميزة وفي طريقها للتعافي

دمشق-سانا

حضرت الصناعة السورية بكل ثقلها في معرض “كيم اكسبو” للصناعات الكيميائية المقام في مدينة المعارض بدمشق لتؤكد مجدداً أن عجلة الإنتاج مستمرة بالرغم من كل الصعوبات والتحديات.

ويضم المعرض الصناعات والمنتجات الكيميائية بما فيها الزيوت الصناعية والمواد الكيميائية الخضراء والأدوية البيطرية والمواد العضوية وغير العضوية والمذيبات والأحماض والكحوليات وكيماويات النسيج والجلود إضافة للصابون والمنظفات ومستحضرات التجميل والمنتجات الدوائية وموادها الخام والكيمياويات الزراعية ومواد الطلاء والحبر والمواد اللاصقة وتكنولوجيا المختبرات ومعداتها والشركات الخدمية لقطاع الكيمياويات.

وأكد عدد من الزوار والمشاركين في تصريحات لسانا أن الصناعة السورية تسير على خطوات التعافي وأن المعرض يسهم بالتعريف بمنتجات الشركات وتسويقها حيث بين علي العزام الحسيني رئيس مؤ سسة “رجال الأعمال في العراق” أن حضور عدد من الصناعيين والتجار العراقيين معرض “كيم اكسبو” جاء لرفد السوق العراقية بما تحتاجه من المنتجات السورية التي تمتاز بأسعارها التنافسية وجودتها العالية وتنوعها والقائمة على أفكار خلاقة ومبدعة.

وعن الكيفية التي ساهم فيها المعرض بخدمة شركات التسويق بين رسول بيوش مدير شركة لتوزيع المواد الطبية والتجميلية أنهم استطاعوا عبر المعرض التعرف إلى تجار وصناعيين بشكل أوسع والاطلاع على المواد الجديدة التي سيتم طرحها في السوق.

وتكمن أهمية المعرض في كونه استضاف عدداً من الشركات التي تلبي منتجاتها حاجات السوق المحلية ما ينعكس إيجاباً على الاقتصاد الوطني عبر تعريف التجار والصناعيين بالمنتج الوطني وتقليص فاتورة الاستيراد وفق الدكتور لؤي عثمان مدير شركة متخصصة بصناعة المعقمات والمواد الطبية مبيناً أن المعرض يعد مكانا مناسباً لإعادة توطيد العلاقات بين التجار والصناعيين السوريين ونظرائهم من دول الجوار في ظل الحصار الجائر المفروض على سورية.

بينما رأى مسعف جمال مدير مبيعات شركة تختص بصناعة أحبار الطباعة أن المعرض يعد فرصة للإعلان عن انطلاقة جديدة للشركة التي تمت إعادة تأهيل معملها الكائن في ريف دمشق بعد أن دمر بفعل الإرهاب.

بينما أكدت نتالي حبيب مسؤولة تسويق بشركة صناعات دوائية أن المعرض يعد المكان الأنسب لعرض منتجات التعقيم التي صنعتها الشركة مؤخراً إضافة لتعريف الزوار بمنتجاتهم المعدة للتصدير.

سوسن حلاوة مديرة المبيعات في شركة دهانات لفتت إلى أن حضورهم بالمعرض جاء لتأمين المواد الأولية والبقاء على تماس مباشر مع السوق والشركات المنافسة والتواصل مع المنتجين بينما رأى مروان حبال مدير شركة لصناعة الصابون والشامبو أن المعرض فرصة للاطلاع على منتجات الشركات الأجنبية والعربية المشاركة وأسعارها.

وشارك في المعرض عدد من الشركات الأجنبية منها شركة إيرانية متخصصة بصناعة المواد الأولية الخاصة بالصناعات الكيميائية والتي تحتاجها المعامل في سورية إذ لفت محمد الحريري المدير التجاري والإداري فيها إلى أن معمل الشركة الكائن في جنوب إيران يغطي جزءا كبيرا من حاجة السوق العراقية من المواد الأولية وأنه بدئ التوريد للسوق السورية منذ أشهر ويسعى عبر المعرض لزيادة حجم التعاون مع الشركات السورية خلال الفترة القادمة.

بدوره أوضح الكيميائي عبدالله سلطان عضو مجلس إدارة الجمعية الكيميائية السورية أن الهدف من مشاركتهم التعريف بخدمات الجمعية المتعلقة بتقديم الاستشارات العملية والدراسات بكل ما يتعلق بالكيمياء في كل القطاعات والاختصاصات.

ويستمر المعرض لغاية الرابع من الشهر الجاري حيث يفتح أبوابه يومياً من الساعة الثالثة عصراً وحتى التاسعة مساء.

 طارق السيد وهيلانة الهندي

انظر ايضاً

نحو 100 شركة في سيريا بلاست وكيم إكسبو غداً بمدينة المعارض

دمشق-سانا بمشاركة نحو 100 شركة سورية وأجنبية تنطلق يوم غد الثلاثاء فعاليات معرضي سورية الدولي …