الشريط الأخباري

الصحة: إصابات كورونا تسجل منحى تصاعدياً والنسبة الأكبر في دمشق

دمشق-سانا

تسجل إصابات كورونا منحى تصاعديا يزداد وضوحا في الأسبوعين الأخيرين ووفق بيانات وزارة الصحة سجلت 968 إصابة مثبتة منذ بداية آذار الجاري وحتى أمس الاثنين مقارنة بـ 858 إصابة خلال الفترة نفسها من شباط الماضي.

مدير الجاهزية والإسعاف والطوارئ في الوزارة الدكتور توفيق حسابا كشف لمندوبة سانا عن رصد زيادة كبيرة في الإصابات المثبتة والحالات المشتبهة المراجعة للمشافي مبينا ان دمشق تسجل أكبر عدد من الإصابات والوفيات فيما تتفاوت النسبة بباقي المحافظات مع لمس زيادة في محافظتي درعا والسويداء إضافة الى زيادة عدد الإصابات في المدارس.

ولفت الدكتور حسابا إلى أن مشفى الطوارئ الذي جهزته الوزارة في مدينة الفيحاء الرياضية في تشرين الأول الماضي يستقبل حاليا 13 مريضا منهم حالات مثبتة ومنهم بانتظار نتيجة اختبار “بي سي ار” الخاص بالكشف عن كورونا مؤكدا ضرورة التشدد بالإجراءات الوقائية فيما يخص التباعد المكاني وارتداء الكمامة.

بدوره أوضح مدير الهيئة العامة لمشفى دمشق الدكتور أحمد عباس في تصريح مماثل أن عدد المراجعين للمشفى بأعراض مشابهة لأعراض كورونا خلال الأيام الماضية حوالي 30 مريضا يوميا بينما كان نحو بين 8 و12 مريضا في شباط الماضي معظمهم بأعراض صدرية وتنفسية مبينا أن شدة الإصابة تتراوح بين الشديدة والمتوسطة.

ولفت الدكتور عباس إلى أن عدد المرضى الموجودين بقسم العزل حاليا يبلغ 45 مريضا منهم 12 في العناية موضحا أن المشفى انتقلت إلى الخطة /ب/ وتم افتتاح قسم عزل جديد لتصبح الطاقة الاستيعابية للمشفى بين 60 إلى 70 مريضا.

وكانت وزارة الصحة أصدرت في الـ 6 من آذار الجاري تعميماً لمديري الهيئات العامة التي تضم أقسام عزل طلبت فيه المتابعة اليومية وتأمين كل ما يلزم لاستيعاب الحالات المشتبهة بالإصابة بفيروس كورونا إضافة إلى رفد أقسام العزل بالكوادر المطلوبة ومستلزمات الحماية والوقاية والاستعداد للانتقال إلى خطة الطوارئ في حال الحاجة نظراً لتطور أوضاع الإصابات بكورونا.

راما رشيدي

انظر ايضاً

مديريتا الصحة والتجارة الداخلية بحماة: إجراءات لتقديم الخدمات الضرورية للمواطنين خلال عيد الأضحى

حماة–سانا اتخذت مديريتا الصحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك بحماة عدة إجراءات لمواصلة تقديم الخدمات الضرورية …