أوليانوف يحذر من قرارات تقوض إمكانية عودة إيران لالتزاماتها

موسكو-سانا

حذر ممثل روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف من اعتماد مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارات يمكن أن تقوض عودة ايران لالتزاماتها ضمن الاتفاق النووي.

وقال أوليانوف على صفحته بموقع تويتر اليوم تعليقا على نية عدد من الدول الغربية اعتماد قرار بشأن مطالبة إيران باستئناف عمليات التفتيش في منشآتها النووية بالكامل “يجب الانتباه إلى التحدي الخطير الذي تواجهه الدول الأعضاء في مجلس محافظي الوكالة في الدورة الحالية حيث يمكنهم المساعدة في تعزيز نظام عدم الانتشار العالمي واستعادة خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني أو اختيار عدم معارضة تجارب سياسية خطيرة للغاية من قبل بعض الأطراف”.

وأضاف أوليانوف: نصيحتنا للمديرين في الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذين يجب أن يقرروا كيفية التعامل مع إيران خلال الدورة الحالية إذا لم تكونوا مستعدين للانخراط في أزمة دولية محتملة فامتنعوا عن العمل المتسرع” داعياً إلى “إعطاء الدبلوماسية فرصة وعدم تبني قرار غبي يمكن أن يقوض احتمالات استعادة التقيد بخطة العمل الشاملة المشتركة من قبل إيران في الوقت الذي تصبح فيه هذه المهمة ممكنة التطبيق تماماً.

انظر ايضاً

أوليانوف: محادثات فيينا حول الاتفاق النووي وصلت مرحلة صياغة نص مشترك

فيينا-سانا أجرى مسؤولون من روسيا والولايات المتحدة مباحثات في فيينا اليوم لبحث جهود إحياء الاتفاق …