الشريط الأخباري

تنفيذ حملة تشجير في ريف اللاذقية الشمالي

اللاذقية-سانا

نظمت مديرية البيئة في اللاذقية بالتنسيق مع مديرية الزراعة حملة تشجير في ناحية قسطل المعاف بريف المحافظة الشمالي.

وبينت المهندسة ديمة راعي من مديرية البيئة أن العمل التطوعي فرصة لتوجيه طاقات أبناء المجتمع لتحسين الواقع البيئي وزراعة الأشجار لإعادة الحياة للغابات المتضررة جراء الحرائق.

وأشار المهندس إياد طوبال رئيس شعبة الحراج في قسطل المعاف إلى أنه تم تخصيص مساحة 100 هكتار لزراعتها وإعادة تشجيرها حيث تم تشجير 80 بالمئة منذ بدء حملات التشجير وتم اليوم تخصيص 50 دونماً في موقع زريقة ضمن مدرجات مستصلحة لزراعتها بـ 1500 غرسة تتنوع بين صنوبر ثمري وخرنوب وروبينيا.

بدورها أوضحت مي نصري من الجمعية السورية لحماية البيئة المائية أن مهمة الجمعية الحفاظ على بيئة سليمة والمساعدة في تشجير المناطق المتضررة.

ميماس برهوم ونديمة الرياحي وبثينة يوسف من جمعية جبلة لحماية البيئة أكدن أن المشاركة في حملات التشجير واجب وطني ومسؤولية الجميع.

وشارك في الحملة عدد من المتطوعين والفعاليات والجمعيات الأهلية والرسمية في المحافظة.

منال عجيب

انظر ايضاً

حملة تشجير في كلية الآداب بدرعا

تصوير: ضياء الدين السعيد