طهران: لن نسمح للوكالة الذرية بعمليات التفتيش خارج اتفاق الضمانات

فيينا-سانا

أكد مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي أن بلاده وبعد وقف تنفيذ البروتوكول الإضافي للاتفاق النووي لن تسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بأي عمليات تفتيش لمنشآتها خارج إطار اتفاق الضمانات.

واتفاق الضمانات هو نظام تفتيش يعد جزءاً من معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية وطهران عضو فيها.

ونقلت وكالة إرنا الإيرانية عن غريب آبادي قوله في تصريحات صحفية اليوم إن “التنفيذ الكامل للقانون المصادق عليه من قبل مجلس الشورى الإسلامي الإيراني هاجس جاد لإيران ولا يحق لأحد التنازل عنه كما لن يكون هنالك أي تمديد للمهلة المحددة يوم الـ23 من شباط لوقف تنفيذ البروتوكول الإضافي ولن تمنح الوكالة أي إمكانية للوصول إلى المنشآت النووية خارج إطار اتفاق الضمانات”.

وبشأن نتائج محادثات مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي مع المسؤولين الإيرانيين أمس لفت غريب أبادي إلى “أن الوكالة أكدت في هذه المحادثات على ضرورة احترام وتنفيذ القانون الصادر عن مجلس الشورى مثلما ورد في البيان المشترك الصادر”.

وكان مساعد الرئيس الإيراني رئيس منظمة الطاقة الذرية على أكبر صالحي بحث أمس في طهران مع غروسي آخر التطورات المتعلقة بنشاطات إيران النووية في سياق تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي.

انظر ايضاً

أوليانوف:إيران ترغب في الحصول على ضمان بعدم انهيار الاتفاق النووي

فيينا-سانا كشف المندوب الروسي الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف اليوم أن إيران …