الشريط الأخباري

سقوط 226 جريحاً من المدنيين والعسكريين في مواجهات طرابلس شمال لبنان

بيروت-سانا

استقدم الجيش اللبناني اليوم تعزيزات عسكرية ونفذ انتشاراً واسعاً في ساحة عبد الحميد كرامي “النور” والشوارع المحيطة بها بعد مواجهات أسفرت عن سقوط 226 جريحاً من المدنيين والعسكريين في مدينة طرابلس شمال لبنان.

وأكد الصليب الأحمر أن 35 مصاباً تم نقلهم إلى مستشفيات المدينة بعضهم بحالة حرجة في حين تمت معالجة 67 ميدانياً.

من جهتها أعلنت فرق جهاز الطوارىء والإغاثة أنها أسعفت 93 مصاباً ميدانياً ونقلت 31 جريحا إلى مستشفيات المدينة وأضرم المتظاهرون في طرابلس النار على الطرقات ورشقوا عناصر الجيش بالحجارة ورفضوا الانسحاب من الشوارع.

إلى ذلك أكدت قوى الأمن الداخلي أن القنابل التي أطلقت على العناصر هي قنابل يدوية حربية وليست صوتية أو مولوتوف ما أدى إلى إصابة 9 عناصر بينهم 3 ضباط أحدهم إصابته حرجة.

وفي بيروت أضرم عدد من المتظاهرين النيران في إطارات السيارات قرب الجدار الإسمنتي الذي يفصل ساحة رياض الصلح عن مدخل مجلس النواب تضامناً مع المحتجين في طرابلس.