الشريط الأخباري

صالحي: نجاح اختبار نقل المعلومات بأسلوب الكوانتوم في إيران

طهران-سانا

أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي نجاح اختبار نقل المعلومات بأسلوب “الكوانتوم” في إيران.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن صالحي قوله في تصريح له اليوم على هامش مراسم إجراء الاختبار الثالث لنقل المعلومات بأسلوب الكوانتوم بين منظمة الطاقة الذرية وبرج ميلاد بطهران إن إمكانية إرسال المعلومات الكوانتومية المشفرة لحظيا قد توافرت في البلاد حيث تم إرسال الرسالة المعنية بالمفتاح الكوانتومي المشفر إلى المكان المتوخى.

وأعرب صالحي عن أمله في أن تتمكن إيران في غضون عام أو عامين من تحقيق هذه التقنية عن طريق الألياف الضوئية من منظمة الطاقة الذرية الإيرانية في طهران.

وحول مجال استخدامات هذه التكنولوجيا أوضح صالحي أن هذه التكنولوجيا تستخدم لنقل المعلومات بصورة مشفرة من ضمنها الاتصالات والدفاع والبنوك والطب والكمبيوتر والتصوير والذكاء الاصطناعي وأدوات الاستشعار والساعة الذرية والرادار والبيولوجيا وعلم البيئة.

وتعتبر تقنية التشفير باستخدام الكوانتوم لنقل المعلومات بطريقة آمنة عبر الفضاء تقنية المستقبل الواعدة التي تتيح طريقة آمنة تماما لنقل المعلومات ويستحيل على أي طرف ثالث غير المستقبل والمرسل أن يحصل عليها عن طريق التنصت.

والكوانتوم مصطلح استخدمه عالم الفيزياء ماكس بلانك وطور من خلاله نظرية كاملة تعرف باسم فيزياء الكم وهو أصغر وحدة يمكن تقسيم الظواهر الفيزيائية إليها ويشير بشكل خاص إلى كميات الطاقة التي تنبعث بشكل متقطع وليس بشكل مستمر.