روسيا: التجاهل الأوروبي لانتهاكات كييف بحق سكان القرم مخيب للآمال

باريس-سانا

أكدت روسيا أن أسلوب الصمت والتجاهل الذي تنتهجه دول الاتحاد الأوروبي والاعضاء المراقبون في مجلس أوروبا تجاه انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها الحكومة الأوكرانية بحق سكان شبه جزيرة القرم يثير الخيبة.

ونقلت وكالة تاس الروسية عن الممثل الدائم لروسيا لدى مجلس أوروبا إيفان سلطانوفسكي قوله في بيان اليوم إنه “في الوقت الذي تدعي فيه كييف قلقها بشأن مصير تتار شبه جزيرة القرم فإنها تحاول بشكل أساسي خنق سكان القرم بمنع المياه عنهم”.

وأوضح سلطانوفسكي أنه بعد إعادة توحيد شبه جزيرة القرم مع روسيا عام 2014 عمدت السلطات الأوكرانية إلى فصلها تماماً عن قناة شمال القرم التي تعتبر المصدر الرئيسي لمياه الشرب لسكان شبه الجزيرة البالغ عددهم مليوني نسمة بما في ذلك 500 ألف من تتار القرم والأوكرانيين.

وأكد سلطانوفسكي أن القرم باعتبارها جزءاً غير قابل للتجزئة عن روسيا تحترم تماما أحكام الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان كما أن شبه الجزيرة “مفتوحة بالكامل امام المراقبين الدوليين بما في ذلك اللجنة الاستشارية للاتفاقية”.

وأشار الممثل الروسي إلى أن ادعاءات مندوب اوكرانيا فيما يتعلق بالاقليات في القرم لا أساس لها مضيفاً “إن روسيا وخلال السنوات الست الماضية اسهمت بشكل نشط في تحسين وتعزيز الحقوق الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والدينية للاقليات العرقية هناك وهذا يتضمن الارمن والبلغار والأوكرانيين واليونانيين والألمان والتتار وسكان القرم الأصليين.

انظر ايضاً

روسيا تشارك في تسعة تدريبات عسكرية دولية لمكافحة الإرهاب

موسكو-سانا أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات البرية الروسية ستشارك هذا العام في تسعة تدريبات …